ماذا بعد حادث انفجار محطة مصر ، تم أستدعاء العديد من المسؤلين عن حادث حريق محطة رمسيس وعلي رأس هؤلاء الدكتور هشام عرفات وزير النقل وكان قد راح ضحية هذا الحريق ما يقرب من 25 شخصاً ما بين الذكور والاناث الشباب والفتايات والكبار ايضاً.

    كما تم إصابة العديد من المواطنين واقترب عددهم من 50 مصاب وبعد ان تم السيطرة علي الحريق ترددت الاقاويل حول تعويض المصابين واهالي المتوفين بمبالغ مالية ، فقد تم الاعلان عن تعويض اسرة كل حالة متوفية بمبلغ 80 الف جنيهاً بينما كل اسرة مصاب بـ 25 الف جنية .


    وأخيراً بعد الاجتماع مع السادة المسؤلين قرر الدكتور هشام عرفات وزير النقل بتقديم استقالتة وننتظر جميعاً قرار تعين وزير النقل الجديد ومن خلال موقع كل حصري سيتم الاعلان عن اسم وزير النقل الجديد بعد هشام عرفات وتقديم السيرة الذاتية ايضاً تباعونا.
    Ads by Google X