الليلة وفى المباراة المنتظره بشدة من قبل جميع الجماهير فى العالم وذلك لأنها مباراة نهائى كأس الليبرتادوريس الذى يتنافس فيه أقوى فريقين بالأرجنتين وذلك لأنهم توصلوا بالفعل لأخر مباراة بالبطولة بعد عناء طويل شهدته الجماهير الأرجنتينية التى دعمت الفريقين طوال مسيرتهم فى المسابقة وقبل ذلك أيضا لأنهم محبين وعشاق بوكا جونيورز وريفر بليت فهنا فى ملعب لابوموبونيرا يتواجد جميع لاعبى الفريقين من أجل التنافس حول المباراة النهائية.

    فهنا فى مدينة بيونس ايرس سيكون لدينا مباراة الذهاب أى المباراة الأولى من النهائى لكأس الليبرتادوريس لكن بعد اسبوعين من الأن سيكون لدينا مباراة الإياب والتى ستكون فى المدينة ذاتها لكن على ملعب المونيمونتال الذى يتزين من قبل بداية المباراة الأولى خارجه وذلك لأن الجماهير اعتادت على أن تجد المباريات فى قمة روعتها على ذلك الملعب لذا فإن فريق بوكا جونيورز سيكون فى حالة هجوم على ذلك الملعب لأنه سيجمع جماهير ريفر بلايت بأعداد كثيرة من أجل نصرة فريقهم.

    وذلك يترتب على ما سيُجرى فى مباراة اليوم وذلك لأنه فى حالة فوز بوكا جونيور اليوم على ملعبه وأمام جماهيره سيكون لديه دفاع جيد بالإياب لكن إن لم يستطع الفوز فى الذهاب سيكون عليه الهجوم بكامل قواه من أجل إعادة الأمور لصوابها ويذكر بأن هذا الملعب اليوم سيتسع لما يقارب 59 ألفا من مشجعي الفريقين فى حين سعة ملعب المونيمونتال تبلغ 65 ألفا من مشجعي الفريق فى هذا الملعب لذا فإن الليلة سيحتاج بوكا جونيورز أحبائه للضغط على الفريق الأخر من الناحية النفسية والتى تأتى من خلال الهتافات وصافرات الإستهجان التى تُطلع على الفريق المنافس من أجل إشعال التوتر العصبى لدى اللاعبين.

    فهى مباراة السوبر كلاسيكو التى سيكون متاح بها كل شىء يجعل المتعة تصل إلينا فعلى الرغم من التفوق المثير الذى فرضه فريق ريفير بليت فى الاونة الأخيرة بالأخص فى السوبر والدورى بأخر لقاءين حيث تمكن فريق ريفر بليت فى السوبر من تسجيل هدفين ومن ثم بعدها بستة أشهر فى الدورى أقصى بوكا جونيورز بمثلهم من الأهداف بالجولة ال6 لكن على كُلا لم يتخلى بوكا جونيورز عن البطولة فظفر الفريق بها وحل ريفر بلايت فى المركز الثامن.

    لكن الليلة فى الكلاسيكو لن يتخلى ريفر بلايت عن الفوز ويذكر بأن فريق ريفر بليت صعد إلى النهائى عن طريق فوزه فى مباراة الإياب بنصف النهائى أمام جريميو البرازيلى بهدفين لهدف بينما فريق بوكا جونيورز تمكن من بلوغ المباراة هذه من خلال فوزه ذهابا على ملعب لابوموبونيرا بهدفين مقابل لاشىء لكن فى الإياب تعادل وسجل هدفين بساوباولو أمام بالميراس لذا فإن النهائى سيكون غير متوقع مطلقا.

    موعد مباراة نهائى كأس الليبرتادوريس

    سيكون توقيت ماتش بوكا جونيورز وريفر بليت اليوم الاحد "11/11/2018" فى تمام الساعة "21:00" التاسعة مساءا بتوقيت القاهرة وبتوقيت السعودية فى تمام الساعة "22:00" العاشرة.

    نتيجة مباراة بوكا جونيورز وريفر بليت

    انتهت المباراة بتعادل الفريقين بهدفين مقابل هدفين ليكون الأمل متوقفا على المباراة الإيابيه.