مع انتهاء العشرة الأوائل والمعروفة بالرحمة والعشرة ايام الثانية المعروفة بالمغفرة نطرح لكم اليوم أدعية العشرة الأواخر من رمضان 2018 مكتوبة المعروفة بالعتق من النار ، فجميع المؤمنين يعلموا جيدا أن النافع هو الله والضار هو الله سبحانه ، يرزق من يشاء بغير حساب ، ويمنع الرزق ممن يشاء ، هو وحده من يسمع المضطر إذا دعاه ، يسمع الساجد وهو يهمس بالدعاء ويتضرع إليه ، يستجيب للمظلوم وصوته يتحشرج فى صدره لا يستطيع البوح بالدعاء ،هو وحده من يسمع دعاء الغريق وسط تلاطم الأمواج ويحب كثرة الدعاء والإلحاح فيه.

    صور أدعية العشرة الأواخر من رمضان 2018 مكتوبة

    واتس أب والفيس بوك الدعاء المستجاب ( في العشر الآواخر من رمضان ) ودعاء ختم القرآن وها قد اقتربت العشر الأواخر من شهر رمضان والذى تسعى فيه العباد لحصد الكثير من البركات والحسنات وادراك ما تبقى من الشهر الكريم ، والذى يجعل من العشر أيام الأخيرة الكثير من الرحمات هو وجود ليلة القدر فيهم ، وان احساس المسلم وهو يشعر بإقتراب نهاية شهر البركات يجعله يسرع الى تعويض ما فاته فتمتلىء تلك الايام بالطاعات والتماس ليلة القد فيهم والدعاء والتضرع الى الله بشتى الصور وننشر لكم من خلال موقعنا《كل حصرى》.

    دعاء العشر الاواخر من رمضان - YouTube واتس أب والفيس بوك وندرك جميعا أنعم الله علينا من عباده يسيرة سهلة علينا لا توجد بها مشقة ونجنى بسببها الخير الكثير ومن أسها هذه العبادات هى الدعاء ، والدعاء هو وسيلة مباشرة للحديث مع الله عز وجل و وطلب احتياجاتنا من الدنيا ومن الآخره منه ، وسيلة لسؤاله عما بداخلنا ، ولأن العشر الأواخر أيام تملؤها البركة والخير وفيها ليلة القدر فذلك توضيح لكل مسلم ومسلمة عن مدى أهمية الدعاء في هذه الأيام العشر ، وايضا لأهمية التوجه دوما إلى الله بالدعاء والمناجاه والحديث معه من خلال دعائنا وسؤالنا ، ففي العشر الأواخر من رمضان تكون ضمن اوقات الاجابة ،وهذا يجعل المسلم على يقين من احتمال قبول الله عز وجل الدعاء ، والاستجابة له بإذن الله.

    ادعية العشرة الاواخر من رمضان 2018


    ادعية ايام رمضان وليالي الشهر الفضيل ودعاء العشر الاواخر وتبدأ العشر أيام الاخيرة من شهر رمضان في ليلة الواحد والعشرون ونهايتها في ليلة التاسع والعشرون فى حالة كان الشهر ناقصا أو الثلاثون إذا كان الشهر كاملا، وفى تلك الأيام يتحري فيها المسلم ليلة القدر المباركة والتي لها الفضل العظيم.

    الأدعية المستحبة في العشر الأواخر من رمضان

    وكثرة الدعاء في هذه الأيام الاخيرة من الشهر تقترن بثقة العبد المسلم بربه ، وبيقين المسلم ان الله سيستجيب ، لان رحمة الله عز وجل وسعت كل شيء ، ومن رحمه ربى أن العبد يأخذ أجر نظير دعائه ، فما أكرمك يا الله يا مالك الملك وما أسهل ديننا العظيم.

    أفضل الأدعية للعشر الاواخر من رمضان

    * دعاء اليوم العشرين من رمضان 2018 

    اللهم افتح لى ابواب الجنان واغلق عنى فيه ابواب النيران ووفقنى فيه لتلاوة القرآن يا منزل السكينة فى قلوب المؤمنين.

    * دعاء اليوم الحادي والعشرين من رمضان 2018 

    اللهم اجعل لى فيه الى مرضاتك دليلا ولا تجعل للشيطان فيه على سبيلا واجعل الجنة لى منزلا ومقيما يا قاضى حوائج الطالبين.

    * دعاء اليوم الثاني و العشرين من رمضان 2018 

    اللهم افتح لى فيه ابواب فضلك وانزل على فيه بركاتك ووفقنى فيه لموجبات مرضاتك واسكنى فيه بحبوحات جناتك يا مجيب دعوة المضطربن.

    * دعاء اليوم الثالث و العشرين من رمضان 2018 

    اللهم اغسلنى فيه من الذنوب وطهرنى فيه من العيوب وامتحن قلبى فيه بتقوى القلوب يا مقيل عثرات المذنبين.

    * دعاء اليوم الرابع و العشرين من رمضان 2018 

    اللهم انى اسألك فيه ما يرضيك واعوذ بك مما يؤذيك واسألك التوفيق فيه لأن أطيعك ولا اعصيك يا جواد السائلين.

    * دعاء اليوم الخامس و العشرين من رمضان 2018 

    اللهم اجعلنى فيه محبا لأوليائك ومعاديا لأعدائك مستنا بسنة خاتم أنبيائك يا عاصم قلوب النبيين.

    * دعاء اليوم السادس و العشرين من رمضان 2018 

    اللهم اجعل سعيى فيه مشكورا وذنبى فيه مغفورا وعملى فيه مقبولا وعيبى فيه مستورا يا أسمع السامعين.

    * دعاء اليوم السابع و العشرين من رمضان 2018 

    اللهم ارزقنى فيه فضل ليلة القدر وصير أمورى فيه من العسر الى اليسر واقبل معاذيرى وحط عنى الذنب والوزر يا رؤفا بعبادك الصالحين.

    * دعاء اليوم الثامن و العشرين من رمضان 2018 

    اللهم وفر حظى فيه من النوافل واكرمنى فيه بإحضار المسائل وقرب فيه وسيلتى اليك من بين الوسائل يا من لا يشغله إلحاح الملحين.

    * دعاء اليوم التاسع و العشرين من رمضان 2018 

    اللهم غشنى فيه بالرحمه وارزقنى فيه التوفيق والعصمه وطهر قلبى من غياهب التهمه يا رحيما بعبادك المؤمنين.

    * دعاء اليوم الثلاثين من رمضان 2018 

    اللهم اجعل صيامى فيه بالشكر والقبول على ما ترضاه ويرضاه الرسول محكمة فروعه بالاصول بحق سيدنا محمد وآله الطاهرين والحمد لله رب العالمين.