الليلة تتجمع أنظار مشجعى المنتخبين الفرنسى والإيطالى صوب أليانز ريفيير بالمدينة الفرنسية "نيس" التى ستكون مضيفة لائقة لهذه المباراة القوية بين منتخبين حصلوا فى ماضيهم على كأس العالم لكن لم يكن للحظ معرفة بعنوان منتخب إيطاليا هذا الموسم فلم يبتسم له حيث لم يقدر المنتخب الإيطالى على التأهل بصحبة المنتخابات الأوروبية الكبرى ذات التاريخ النقى الذى طالما شرف جماهيره.

    حيث سيكون المنتخب غير حاضرا بصفة رسمية فى البطولة الكبرى المنتظره من قبل سكان الأرض جميعا وذلك لأنها البطولة الأولى من نوعها بين المنتخابات من مختلف القارات كبطولة كأس القارات ولكن بصفة أكبر وأمتع فيكون لدينا جميعا اليوم مثال حقيقى لمباراة كانت لابد وأن تكون كنهائى لكأس العالم ولكنها الليلة ودية من أجل أن يقوم ديدية ديشامب بتقييم فريقه الذى سيخوض معه كأس العالم.

    لكن روبيرتو مانشيني يملك عكس ذلك فإن تقييمه للفريق لن يكون لكأس العالم بل سيكون للتصفيات المؤهلة لتلك النهائيات ولكن لفترة أخرى بعد أربعة أعوام فلهذا المباراة يكون صالحها لدى منتخب فرنسا لأنه فى أمس الحاجة لمباراة مثل هذه لأنه سيكون أمام منتخابات قوية وصعبة وبالتالى لابد وأن يكون لدي اللاعبين المتواجدين فى المنتخب بالفترة الحالية فكرة عن المباريات التى يخوضونها فهناك مباريات سهلة لا يجد فيها المنتخب سوى سهولة فى التعامل معها والفوز بها.

    ولكن لن ينال المدرب نفعا منها بينما فى المباريات الصعبة كالتى أمامنا الليلة تقوم بتهئية الفريق للمسابقات القوية كالمونديال وبالتالى سيكون الأمر جيدا لدى المنتخب الفرنسى بكأس العالم فى حالة تعامله مع منتخب إيطاليا لأنه سيكون مطالبا بتحقيق الإنتصارات على جميع المنتخابات المتواجدة معه فى المجموعات .

    ومن ثم بعد ذلك فى حالة التأهل للدور الذى يلى المجموعات لكن أولا على الفريق قياس المستوى ومحاولة إيجاد الثغرات المستترة من أجل مداوتها لكى يكون كل شىء صعب امام المنافس حينما يبحث عن أى شىء يجعل به المنتخب الفرنسى سهل المنال وبالتالى فإن الليلة لن يسمح ديدية ديشامب بالأمر هذا لأنه يريد الإرتقاء بفريقه نحو سماء مستقبل أفضل يجعل لديه فريقا متميزا بكأس العالم وهو ماينوى فعله بعد الربح بهذه المباراة أمام منتخب إيطاليا.

    نتيجة أخر مباراة ضمت فرنسا وايطاليا:
    فى أخر ودية شهدتها الجماهير الفرنسية والإيطالية بين المنتخبين كانت منذ عامين حيث كانت مباراة قوية وجيدة من قبل جهة منتخب فرنسا الذى أنهاها بالفوز على إيطاليا بثلاثة أهداف مقابل هدف وهى نتيجة انتصار كالتى حققها فى المباراة التى سبقتها أيضا وكانت ودية لكن قبلها بعامين ليعلن منتخب فرنسا سيطرته على نتائجه أمام منتخب إيطاليا.

    موعد مباراة فرنسا وإيطاليا

    سيكون توقيت إقامة مباراة إيطاليا وفرنسا اليوم الجمعة "1/6/2018" فى تمام الساعة "21:00" التاسعة مساءا بتوقيت القاهرة وبتوقيت السعودية فى تمام الساعه "22:00" وأخيرا بتوقيت دولة الإمارات العربية فى تمام الحادية عشر "23:00" مساءا.

    نتيجة مباراة فرنسا وإيطاليا

    انتهت المباراة بفوز فرنسا بثلاثة أهداف مقابل هدف.