فضل ليلة النصف من شعبان
    أيام قليلة تفصلنا عن ليلة النصف من شعبان وهي ليلة مباركة ينتظرها المسلمين من العام للعام حيث فيها من الخير والفضل الكثير فهذه الليلة يغفر الله فيها الذنوب ولذلك يسعى الجميع للمغفرة من الله عز وجل وأن يتجاوز عن سيئاتنا ويمحو ذنوبنا لذلك فإن ليلة النصف من شعبان تعتبر فرصة حقيقة للتوبة وفتح صفحة جديدة ونحن على أبواب شهر رمضان شهر الحسنات والخيرات، لذلك نتقرب جميعا من الله في هذه الأيام المباركة ونقوم بزيادة الطاعة والعبادات فيوجد من يقيم الليل بالذكر والصلاة ومن يصوم ليلة النصف من شعبان أو يصوم الثلاثة أيام البيض من الشهر وهم 13و14و15، وسوف نتناول خلال هذا المقال فضل ليلة النصف من شعبان ونذكر الحديث الذي ذكر في فضل هذه الليلة ومتى يجوز صيام هذه الليلة.

    موعد ليلة النصف من شعبان 15 شعبان 1439

    ستوافق ليلة النصف من شعبان يوم الثلاثاء القادم 15 شعبان 1439 الموافق 1/5/2018 وسوف يكون هذا اليوم عطلة رسمية بمناسبة عيد العمال.

    فضل ليلة النصف من شعبان

    لقد ورد في فضل ليلة النصف من شعبان العديد من الأحاديث ولكنها حاديث ضعيفة بينما يوجد أحاديث صحيحة صححها الألباني ويعتد بها مثل قوله عليه الصلاة والسلام: (إذا كان ليلةُ النصفِ من شعبانَ اطَّلَعَ اللهُ إلى خلْقِه، فيغفرُ للمؤمنينَ، ويُملي للكافرينَ، ويدعُ أهلَ الحِقْدِ بحقدِهم حتى يدَعوه) رواه الألباني في صحيح الجامع.

    وفي حديث آخر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إنَّ اللَّهَ ليطَّلعُ في ليلةِ النِّصفِ من شعبانَ فيغفرُ لجميعِ خلقِه إلَّا لمشرِك أو مشاحنٍ) ..رواه الألباني في صحيح بن ماجه.

    ومن هنا يتضح لنا أن ليلة النصف من شعبان هي ليلة مباركة وقد قال عنها عطاء بن يسار أن فضل هذه الليلة يجعلها تأتي بعد ليلة القدر في المنزلة حيث يتنزل رب العزة عز وجل نزولا يليق بجلالة ويتنزه عن تخيل يتنزل سبحانه للسماء الدنيا فينظر لجميع عباده ويغفر لهم جميعا ما عدا المشرك والمتشاحن أو المتخاصم مع أحد، أو من قاطع لرحمه هؤلاء هم المحرمون من الخير والمغفرة وهم الخاسرون خسرانا مبينا .

    ولذلك يجب على المسلم أن يطيع أوامر الله فيصل رحمه ولا يتشاحن مع أحد واذا كان هناك من يتخاصم معه يسعى لصلحه من أجل مرضاة الله أولا ثم بعد ذلك حتى لا يحرم نفسه من المغفرة في ليلة النصف من شعبان وأن يبتعد عن الذنوب والمعاصي والبغضاء والشحناء بين المسلمين .

    دعاء ليلة النصف من شعبان

    اللهم صلي على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم , اللهم يا ذا المن و لا يمن عليه ، يا ذا الجلال و الإكرام و ياذا الطول و الإنعام , لا اله إلا أنت ظهر اللاجئين و أمان الخائفين و جار المستجيرين , اللهم إن كنت كتبتني عندك في أم الكتاب شقيا أو محروما أو مطرودا أو مقترا في الرزق فأمحو اللهم بفضلك شقاوتي و حرماني و طردي و اقترار رزقي و أثبتني عندك في أم الكتاب سعيدا مرزوقا موفقا للخيرات بإذنك فانك قلت و قولك الحق في كتابك المنزل على قلب و لسان نبيك المصطفى سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم , بسم الله الرحمن الرحيم يمحو الله ما يشاء و يثبت عنده أم الكتاب , الهي بالتجل الأعظم في ليلة النصف من شعبان المكرم التي يفرق فيها كل أمر حكيم و يبرم , اكشف عني يا ربي من البلاء ما أعلم و ما لا أعلم و ما أنت به أعلم أنك أنت الأعز الأكرم و صلي اللهم على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم.

    صيام ليلة النصف من شعبان وهل هي سنة واجبة؟

    إن الصيام هي عبادة عظيمة ويمكن أن تؤديها في أي وقت في العام مثل صيام التطوع أو الأيام البيض أو أيام الإثنين والخميس فهذه من السنن عن الرسول صلى الله عليه وسلم، ولكن تحديد ليلة النصف من شعبان فقط لصيامها هو أمر لم يرد به حديث صحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وقد ذكر الإمام الجوزية وابن الباز والجوزي وغيرهم من العلماء الأجلاء ببطلان وضعف الأحاديث التي تخص ليلة النصف من شعبان بالصيام ، حيث يجوز للمسلم الصيام في أي يوم من شعبان دون تحديد هذه الليلة منفردة .

    وقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم يكثر من الصيام في شهر شعبان ولكن لم يصوم ليلة النصف من شعبان منفردة لذلك هي ليست سنة بل هي تطوع واجب ولكن بشرط ألا تصوم هذه الليلة منفرده.

    متى يجوز صيام ليلة النصف من شعبان

    كما ذكرنا أنه لايجوز صوم ليلة النصف من شعبان منفردة ولكن يجوز صيامها لمن تعود صيام يوم وافطار يوم، أو من يصوم الأيام البيض من كل شهر وهم أيام 13 و 14 و 15 من شعبان باعتبار ليلة النصف من شعبان من الأيام البيض، أو لمن اعتاد صوم الإثنين والخميس وصادفت ليلة النصف من شعبان هذه الأيام .

    فضل القيام والصلاة في هذه الليلة

    ويرى جمهور العلماء أن قيام ليلة النصف من شعبان هو جائز إذا كان يرتبط بالأذكار والصلاة دون اختصاصها بأدعية خاصة أو صلاة خاصة حيث أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يحدد دعاء بعينه أو صلاة بعينها في هذه الليلة ولكن الصلاة العادية تجوز من أجل نيل الرحمات من الله عز وجل في هذه الليلة وقد أقام السلف ليلة النصف من شعبان مما يدل على فضلها العظيم والخير الكثير الذي يناله المسلم العابد القائم في هذه الليلة.

    أفضل الأعمال في ليلة النصف من شعبان



    X