قام اليوم عضو اللجنة العليا للحج والعمرة برصد إحصائية يوضح فيها أعداد المعتمرين اللذين أدوا مناسك العمرة بداية من شهر مارس الماضي، فقد بلغ عدد المعتمرين إلى الآن 230 ألف معتمر، تحت إشراف نحو 733 شركة سياحة، منفذين لرحلات العمرة لهذا العام.


    وقال سيادته من خلال تصريح لجريدة "اليوم السابع" بأن نسبة العمرة هذا العام قد بلغت نحو 4% من عدد المعتمرين، ليسجل عدد المتكررين نحو 9200 ألف معتمر، وقد سددوا قيمة المبالغ المخصصة للاعتمار نحو 92 مليون جنيه، وبلغت قيمة رسوم التكرار في العمرة نحو 200 ريال سعودي ويتم تسدديهم في الحساب البنكي بالبنوك الوطنية.

    وتجدر الإشارة حول اللجنة العليا للحج والعمرة بأنها قررت أن تعمل على مراجعة كافة البرامج الخاصة بالعمرة والحرص على مراقبة السوق من الآن ولاحقا حتى تسطير على بعض الشركات الخاصة بالسياحة والتي تعمل في مجال العمرة، حيث وجدت أن هناك بعض الشركات تقوم بتسفير المعتمرين خلال شهر شعبان، ويعودون في 7 رمضان، وهذا يعد مخالفة كبري لضوابط شركات السياحة.

    وقد قررت اللجنة على حسب الكتاب الدوري رقم 65 لسنة 2018 أنه هناك لائحة تنص على معاقبة تلك الشركات التي يتم ثبوت عليها تلك الواقعة، وارتكابها مثل هذه المخالفات، وسوف يتم تطبيق أقصى العقوبات وأن لزم الأمر سوف يتم إلغاء الترخيص الخاصة بالشركة، أو يتم تحديد أعداد المعتمرين بقرار سيادي، ويجب على كافة الشركات أن تلتزم بالقواعد والقوانين.
    X