قام الدكتور "أيمن حمزة" المتحدث الرسمي باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بالإعلان عن أن الشركة تعمل على تنفيذ الخطط التابعة للوزرة بشأن الصيانة المستمرة الدورية للمحولات والشبكات المختلفة وذلك في كافة المحافظات، مؤكدًا على أن هناك استقرار نسبي في معظم المناطق، تزامناً مع اقتراب الشهر الكريم، ونظرًا لوجود فائض في الشبكة، من المتوقع أن لا يجد أعطال في شهر رمضان القادم.


    واستكمل سيادته تصريحاته قائلا أن الاحتياطي في شهر رمضان سوف يصل إلى 10 آلاف ميجا وات، وقال أن أقصى حمولة من المتوقع تحملها في شهر رمضان تصل إلى 29 ألف ميجا وات، وقال أن هناك تشديد على تواجد فرق طارئة في مختلف القطاعات في حالة وجود أي أعطال طارئة.

    وأضاف إلى أن كل هذه الخطط تمت من خلال التنسيق مع رؤساء الإدارات المختلفة للشركة، مع تأمين استقرار التيارات الكهربية في كافة المحافظات على مدار اليوم، مع توفير التنسيقات اللازمة ليتم توفير خطوط الوقود في كافة المحافظات.

    واستكمل الحديث قائلًا ان الاحتياطي من الكهرباء سوف يرتفع في نهاية شهر يونيو القادم، ويصل إلى 15 ألف ميجا وات، وذلك بعد أن يتم إضافة 14 ألف و400 ميجا وات، وذلك بعد أن يتم إضافة محطات سيمنيس الجديدة في محافظات "بني سويف، البرلس، العاصمة الإدارية الجديدة"، وقد نوهة على توفير الطرق الكافية لاستقبال جميع الشكاوى على الرقم 122.