قامت شعبة العطارة في الغرفة التجارية بالقاهرة بالتصريح عن أن الأسعار لهذا العام الخاصة بياميش رمضان سوف تكون بزيادة ملحوظة عن الأعوام السابقة، وقد تتمثل الزيادة لهذا العام ما بين 15 و20% بالمقارنة عن العام الماضي تبعًا لكل سلعة، وذلك بعد أن مرور البلاد بالحالة الاقتصادية الراهنة، وتغير الجمارك، وسوف نتعرض معكم الآن على تصريحات نائب رئيس شعبة العطارة في الغرفة التجارية وأسباب ارتفاع أسعار ياميش رمضان لهذا العام.

    أسباب ارتفاع ياميش رمضان هذا العام 2018

    وأكد سيادة نائب رئيس شعبة العطارة الأستاذ "مجدي توفيق" أن الياميش لا يندرج تحت قائمة السلع الأساسية، بل هو من السلع الغير أساسية التي يُمكن الاستغناء عنها، ولذلك تخضع لتعريفة جمركية كبيرة، ولم يكن هذا السبب الوحيد، ولكن هناك تحرك كبير في الأسعار العالمية، لأسعار السلع العالمية نظرًا لاستيراد تلك السلع من الخارج.

    ولم يتم تحديد إلى الآن الأسعار الرسمية ولكن أوضح سيادته على أن هناك نسبة كبيرة لارتفاع الأسعار للجمهور ما بين 15و20%، ولذلك سوف تسجل زيادة كبيرة في البيع القطاعي بالمقارنة في العام الماضر.

    ومن الجدير بالذكر أن سعر كيلو الكاجو قد سجل نحو 300 جنيه، بينما وصل سعر الفستق إلى 300 جنيهًا أيضًا، بينما سجلت القراصيا ما بين 80 و90 جنيه، أما عن الزبيب فهو سجل ما بين 85 و90 جنيه، وجميع الأسعار سوف يتم اعتمادها بشكل رسمي خلال الأسابيع القادمة.