تسعي الدولة المصرية لتوفير كل الخدمات لحماية محدودي الدخل والعمل علي الإرتقاء بمستوى معيشتهم، لذا قامت مجموعة من البنوك المصرية وعددهم أربع بنوك، بالإعلان عن طرح شهادات "أمان".

    أن مشروع شهادات "أمان"، المقرر تنفيذه بالبنوك المصرية، يهدف إلي توفير غطاء تأميني للفئات الفقيرة، بمصر وهي تشمل علي (العمالة الحرة – العمالة المؤقتة - العمالة غير المنتظمة - العمال الموسميين وأيضا المزارعين)، بجانب أن هذا الغطاء التأميني، سوف يشمل أيضا جميع المصريين من سن ١٨ عام وحتى سن ٥٩ عام.

    هذا ولقد أعلن رئيس بنك مصر"محمد الأتربى"، أن هذه الشهادات الجديدة، سوف تطرح في جميع فروع البناء الاهلي المصري، وبنك مصر بجانب بنك القاهرة، والبنك الزراعي المصري.

    وسوف يصل العائد من هذه الشهادات الجديدة إلي 16%.

    كما أكد "الإتربي" أن الشهادات الجديدة، سوف تطرح بفئات 500 جنيه للشهادات الواحدة، كما يحق للمواطن المستفيد من هذه الشهادات، وتنطبق عليها شروط شراء الشهادة، أن يقوم بشراء عدد خمس شهادات كحد أقصى.

    وسوف تتحمل جميع البنوك، قيمة قسط وثيقة التأمين، وهو يصل إلي 4 جنيهات للشهادة الواحدة، من عائد هذه الشهادة.

    كما أوضح "الإتربي"، أنه في حالة وفاة المواطن، صاحب الشهادة بصورة طبيعية بعد شهر من شراءه للشهادة، يتم صرف تعويض للوراثة يصل إلي 10 آلاف جنيه،ويصل المبلغ إلي 50 ألف للشهادات الخمس.

    اما اذا توفي المواطن نتيجة حادث، يتم صرف تعويض قدره 50 ألف جنيه للشهادة الواحدة،ومبلغ 250 ألف جنيه للشهادات الخمس.

    أما فى حالة عدم وفاة المواطن فى نهاية مدة الشهادة، يقوم بصرف قيمتها بالعائد المحدد، وهو (16%) فى نهاية المدة المقررة للشهادة، كما توضح البنوك عند شرائها لأول مرة.

    كما سوف يتم عمل سحب دوري كل ثلاثة أشهر، على هذه الشهادات بقيمة تصل إلي مليوني جنيه،وسوف يحصل حوالي 200 من اصحاب هذا الشهادات، علي جوائز تقدر بمبلغ 10 آلاف جنيه.

    ولقد أكد نائب رئيس البنك الأهلى، يحيى أبوالفتوح إن جميع فروع البنك سوف تفتح أبوابها أمام المصريين الراغبين في شراء هذه الشهادات، بدأ من غدا الاحد

    كما أوضح أبو الفتوح، أن الشخص الراغب في الشراء، عليه ان يرفق معه، بطاقته الشخصية سواء كان هذا الشخص يعمل أو ليس لديه عمل.
    X