نهاية عبد الله السعيد في مصر
    عبد الله السعيد نجم النادي الأهلي خسر مشواره الرائع في نادي الأهلي وخسر جمهوره الذي كان يعشقه بسبب سوء تصرفه حيث ثبت أنه قام بالتوقيع لنادي الزمالك بل أنه حصل أيضا على مبلغ مالي من مسئولي نادي الزمالك مقدم التعاقد وبعد أن تأكدت ادارة النادي الأهلي من ذلك قررت الاستغناء عن عبد الله السعيد نهائيا وذلك بالبيع أو الاعارة.

    حيث قام النادي الأهلي مؤخرا بتمديد عقد النادي الأهلي لموسمين ونصف وهو ما يعطي الحق للنادي في بيعه أو اعارته، وقد صرح مختار مختار نجم الأهلي الأسبق ومدرب الانتاج الحربي حاليا عن استيائه من النهاية والأزمة التي يمر بها السعيد قائلا أنها نهاية مؤسفة لتاريخ اللاعب حيث انها تعتبر الأزمة الأولى له حيث من المعهود عنه عدم افتعال أي مشاكل وكان معروف عنه سيرته الطيبة متمنيا أن يجد السعيد خروج من هذه الأزمة الصعبة التي وضع نفسه فيها.

    نهاية عبد الله السعيد في مصر

    لقد خسر عبد الله السعيد جمهور الأهلي عندما وقع للزمالك سرا، كما أنه خسر جمهور الزمالك عندما تراجع عن تنفيذ التعاقد مع الزمالك وقام بالتمديد للنادي الأهلي، وكان عبد الله السعيد قد خسر منذ سبعة مواسم جمهور الاسماعيلي عندما انتقل لصفوف النادي الأهلي دون موافقة من الدراويش، ويبدو أن السعيد يعشق الخسارة في حياته والتي جعلته يخطيء خطأ كبير لا يغتفر من النادي الأهلي ولا من جماهيره وبذلك خسر مسيرته الرائعة مع المارد الأحمر والتي صنعت منه عبد الله السعيد.

    وهناك أنباء غير مؤكده عن اعارة اللاعب لنادي سعودي وربما كان ذلك هو الحل المؤقت لعبد الله السعيد والخروج من هذه الأزمة، وقد أعلن مرتضى منصور حول صفقة عبد الله السعيد وتوقيعه للنادي الأهلي أن لديه أوامر من رجال في الدولة بعدم التحدث في هذا الأمر قبل أن يجتمع بهم ويتناقش معهم لذلك فقد أجل مرتضى منصور حديثه حول هذا الموضوع ليوم السبت قائلا أن الزمالك لم يخسر شيء في صفقة عبد الله السعيد.

    مشوار عبد الله السعيد الذي أهدره وانهاه نهاية مأساوية

    مما لاشك فيه أن عبد الله السعيد يجني نتيجة تصرفاته الخاطئة والتي تجعله يعيش أسوأ أيام حياته الآن بعد أن كان منذ شهور قريبة أفضل لاعب في منتخب مصر عندما ساهم في صعود منتخب مصر للمونديال في روسيا 2018، حيث كانت أهدافه لها دور كبير في التأهل وخصوصا هدفه الذي هز شباك غانا .

    X