قدم اليوم الداعية الإسلامي السعودي الشيخ الدكتور/ علي الربيعي، خالص الاعتذار والأسف إلى شعب الكويت، وكان هذا الإعتذار بناءً على تغريدة قام بنشرها، عندما علم بوفاة الفنان الكويتي عبد الحسين عبد الرضا، وكان قد نشرها يوم الجمعة الماضية بعد وفاته مباشرة وقد تسببت تلك التغريدة بإثارة غضب الشعب السعودي وكذلك شعب دول الخليج عمومًا.

    تغريدة على الربيعي التى اثارت جدل الشارع العربي

    وكان الداعية علي الربيعي قد حرم الدعاء بالرحمة للفنان عبد الحسين عبد الرضا، الذي توفي منذ أيام في العاصمة البريطانية لندن، بعد دخوله العناية المركزة بعد أن تعرض لجلطة شديدة في القلب إلى أن توافه الله بعد صراع مع المرض، وبعد أن نشر الربيعي هذه التغريدة أثارت تلك التغريدة غضب نشطاء مواقع
    التواصل الاجتماعي ورواد الإنترنت خاصة نشطاء الخليج العربي.

    رد السلطات السعودية على تغريدة على الربيعي

    ومن جانبها أعلنت السلطات بالمملكة العربية السعودية أنها قد أحالت المغرد علي الربيعي للنيابة لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقه على خلفية إساءته للفنان الراحل عبدالحسين عبدالرضا في تويتر،وسبب مخالفته نظام المطبوعات والنشر في المملكة، ولكن بعد ذلك تراجع الداعية عن تغريدته، وكتب تغريدة أخرى اليوم الأحد قائلًا فيها: أعتذر لإخواني شعب الكويت عن سوء الفهم الذي وصلهم بسبب التغريدة السابقة وأسأل الله أن يرحم أموات المسلمين الموحدين وأن يتغمده برحمته"
    والجدير بالذكر أن الداعية الإسلامي علي الربيعي كان قد كتب يوم الجمعة الماضية تغريدة علق فيها على وفاة عبد الحسين عبد الرضا أنه لا يجوز لنا الدعاء له بالرحمة، وذكر أن الفنان رافضيًا إيرانيًا، وكان قد مات على الضلالة، وقد نهى الله سبحانه وتعالى المسلمين أن يدعوا للمشركين بالرحمة والمغفرة ودخول الجنة.

    رد فعل المغردين على تويتر 

    وبعد أن تم نشر تلك التغريدة أثارت غضب الناس، وبعدها قام آلاف المتابعين له بالرد عليه من مختلف دول الخليج، وقاموا بانتقاده وطالبوا المملكة العربية السعودية بمحاسبته وتدشين هاشتاج #محاسبه_علي_الربيعي بخلاق هاشتاج اخر تحت اسم  #نطالب_بمقاضاه_علي_الربيعي.




    رد على الربيعي 

    وكان علي الربيعي قد صرح أيضًا أنه سوف يقوم برفع قضايا سب وتشهير على بعض الصحفيين الذين قاموا باستغلال الموقف والتشهير به في الصحف، وأكد أيضًا خلال تصريحاته أنه مستعد لعرض ما قام نشره علي هيئة كبار علماء الدين في المملكة، وكذلك أهل الفتوى وكذلك أهل العلم وإن أكدوا خطأه فيما كتب فسوف يتوقف عن الكتابة إلى الأبد
    X