السفارة الأمريكية تطالب المواطنين المقيمين فى دولة قطر بترتيب أوضاعهم
    اكدت السفارة الأمريكية فى دولة قطر اليوم الاثنين الموافق الخامس من يونيو على كافة المواطنين الامريكين المقيمين فى دولة قطر من اتخاذ كافة الاحتياطات والإجراءات اللازمة لترتيب السفر الى امريكا فى حال اى تطورات إضافية بسحب السفير الأمريكى من الدوحة، وعلى كافة المواطنين الامريكين البقاء متيقظين إلى جانب التواصل مع وكالات السفر وشركات الطيران فى حين إصدار اى قرارات مفاجئة.

    وأوضحت السفارة الأمريكية تواصلها بشكل مستمر مع الحكومة القطرية ومراقبتها لتطور الأوضاع بكل دقة بدولة قطر، وذلك من أجل سلامة وأمن المواطنين الأمريكيين بدولة قطر، واقدمت دولة قطر فى الفترة الاخيرة على اتخإذ مجموعة من القرارات المعادية للدول العربية فى ظل مساندة التنظيمات الإرهابية والمتطرفة، وقامت الدول العربية وعلى رأسها مصر والسعودية بقطع العلاقات مع دولة قطر باعتبارها من الدول الخطيرة الراعية للارهاب، حيث أنها تقوم بتمويل العمليات الإرهابية .

     الجدير بالذكر إصرار دولة قطر على اتخاذ مسار معاد لدولة مصر من خلال دعم جماعة الإخوان المسلمين بعد عزل الرئيس المصرى السابق محمد مرسى، كما قام عدد كبير من قيادات الإخوان بالهروب إلى دولة قطر، واصرت قطر على ايوائهم على الرغم من الأحكام القضائية الصادرة ضدهم والتى تتعلق بتهديد أمن واستقرار مصر.

     ولهذا اصدرت وزارة الخارجية المصرية اليوم الاثنين بيان رسمى تعلن من خلاله عن قرار مصر بقطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر، وذلك بعد تأكدت الحكومة المصرية من دعم دولة قطر للجماعات الإرهابية لتنفيذ عملياتها الإرهابية بداخل منطقة سيناء، كما تسعى دولة قطر إلى التدخل دوما فى الشؤون الداخلية لدول المنطقة العربية، ومن شأن هذه الإجراءات ان تعمل على زعزعة الأمن والاستقرار بداخل دول المنطقة العربية، كما أنها ستؤدي إلى زرع بذور الفتنة بين دول المنطقة العربية.