الرئيس الفرنسى ايمانويل ماكرون فى زيارة للجزائر والمغرب
    صرح المتحدث الرسمى بإسم الرئاسة الفرنسية أن الرئيس الفرنسى ايمانويل ماكرون سوف يقوم بزيارة لبعض الدول العربية اليوم ومنها المغرب والجزائر فى زيارة رسمية. وقد قرر الرئيس الفرنسى فى زيارته الرسمية إلى المغرب اجراء بعض المباحثات والمفاوضات حول الفضايا المثارة حاليا فى الوطن العربى والعالم.

    ويناقش ايمانويل ماكرون جميع تلك القضايا فى لقاؤه مع العاهل المغربى الملك محمد السادس فى المغرب. كما قد قرر الرئيس ايمانويل ماكرون بناء على معلومات تم الحول عليها من المتحدث بإسم الرئاسة الفرنسية أن يقوم بزيارة إلى الجزائر ولكن فى الأسابيع القليلة المقبلة.

    وقد تأكدت هذه الزيارة بعد المحادثات الهاتفية يوم الخميس بين الرئيس الفرنسى ايمانويل ماكرون وبين الرئيس الجزائرى عبد العزيز بوتفليقة وقد اتفقا على ان يزور ماكرون الجزائر فى زيارة رسمية فى الأسابيع المقبلة.

    وأكد الرئيس الفرنسي ماكرون فى حديثه الهاتفى مع الرئيس الجزائرى عبد العزيز بوتفليقة أنه مهتم كثيرا ببناء صداقة وعلاقة قوية بين الجزائر وفرنسا وأضاف ماكرون انه يعتبر الجزائر شريك فرنسا الاستراتيجى.

    وصرح المتحدث بإسم الرئاسة الفرنسية أن المفاوضات قد تناولت عدة موضوعات وخاصة القضية الليبية وبعض قضايا دول الساحل واكدا على أهمية حدوث تعاون بين البلدين للتمكن من مكافحة الإرهاب والعمل على القضاء على الجماعات الارهابية والمتطرفة التى انتشرت بصورة مفزعة فى منطقة الشرق الأوسط وفى العالم باكمله
    X