الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يتعاون مع انجلترا فى مكافحة الارهاب
    صرح الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بانه ينوى التعاون مع انجلترا فى مكافحة الارهاب. وقد جاء هذا التصريح من الرئيس الفرنسي فى أثناء زيارة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماى إلى عاصمة فرنسا باريس.

    وقد اعلن ايمانويل ماكرون بأنه قد استطاع هو ورئيسة الوزراء البريطانية أن يتوصلا إلى خطة يمكن تنفيذها لتعزيز السبل والطرق ضد مكافحة الارهاب والعمليات التخريبية. وقد حضر رئيس فرنسا ايمانويل ماكرون فى مؤتمر صحفى جمع بينه وبين تيريزا ماى رئيسة الوزراء البريطانية.

    وصرح ايمانويل ماكرون انه كان يعمل مع تيريزا ماى لمدة ايام فى الايام الماضية حتى يتمكن من ارساء خطة ملموسة والتى سوف تؤدى إلى مكافحة الارهاب والتصدى له.

    وقد توصل ماكرون وماى إلى بعض الاجراءات التى سوف يتم تطبيقها من اجل مكافحة الارهاب ومنها مراقبة الحسابات الشخصية لبعض الأشخاص المشتبه بهم لمنع بث الكراهية والعنف إلى المواطنين عن طريق هذه الحسابات الغير سليمة.

    وقد اشار ايمانويل ماكرون فى اجتماعه مع رئيسة الوزراء الامريكية تيريزا ماى أن انجلترا ما زالت لم تضيع الفرصة وانها ما زالت يمكنها ان تبقى فى الاتحاد الأوروبى ما دامت مفاوضات البريكست لم تبدأ بعد ولكن ان بدأت فلا يمكن التراجع حينها. وقد اشارت تيريزا ماى ان مفاوضات البريكست سوف تبدا الاسبوع القادم.