موسكو خططت لقتل ادم عثماييف قيادى شيشانى
    أعلن مسئول أوكرانى عن إصابة قائد كتيبة للمتطوعين من الشيشان ادم عثماييف ويعتقد فى قوله بأن محاولة القتل قد دبرتها روسيا للتخلص من القيادى الشيشانى.

    ويذكر أن الكتيبة التى يقودها ادم عثماييف تقوم بمواجهات ضد الإنفصاليين الذين يتبعوا روسيا فى منطقة شرق اوكرانيا وقد انتشر إدعاء بعد إصابته بان صحفى فرنسى هو من قام بإطلاق النار عليه.

    وصرحت شرطة اوكرانيا فى بيانها لصحيفة فرانس برس ان القيادى الشيشانى أدم عثماييف الذى يبلغ من العمر 36 عام قد أصيب بطلق نارى فى كتفه اثناء تواجده فى العاصمة الاوكرانية كييف وقد تم نقله إلى المستشفى لتلقى العلاج وأن حالته مستقرة إلى حد كبير.

    وأشارت شرطة أوكرانيا أن الحادث وقع عند طلب الصحفى الفرنسى المزعوم لقاء ادم عثماييف وكانت معه زوجته امينة اكوييفا فى طريقهم إلى كييف لإجراء حديث صحفى لصالح صحيفة لوموند الفرنسية وقام الصحفى بسحب مسدسه واطلق النار على ادم عثماييف فأصابه فى كتفه فقامت أمينة اكوييفا بإطلاق النار على الصحفى بدورها وبعد سؤال المسئولين فى الصحيفة تم نفى إرسال اى صحفى للقيام بحوار مع ادم عثماييف وزوجته.

    هذا وقد تم نقل جميع الحالات إلى المستشفى وقد تبين ان الصحفى المزعوم يحمل جواز سفر اوكرانى. وصرح مستشار وزير الداخلية الأوكرانى ان عملية الإغتيال تم تحضيرها عن طريق روسيا.