زواج فؤاد بلقاسم المعتقل فى سجن ببلجيكا ليحصل على الجنسية
    قام متشدد يدعى فؤاد بلقاسم والذى تم اعتقاله وايداعه فى سجن هاسلت فى بلجيكا بطلب الزواج مدنيا وهو لا يزال فى المعتقل. وقد لجأ بلقاسم إلى هذه الخطوة ليتحايل على السلطات البلجيكية ويمنع عنه ان يتم اسقاط الجنسية البلجيكية.

    وقد اتى هذا القرار بعد معرفة فؤاد بلقاسم بانه سوف يتم ترحيله إلى بلاده فى المغرب ففعل ذلك حتى يضمن ان يبقى فى البلاد الاوروبية.

    وقد تم اتهام فؤاد بلقاسم بالقيام بتجنيد عدد من المتطرفين للقيام بإلحاقهم بجماعات متطرفة كما اتهم بمحاولة نشر فكره المتطرف فى بلجيكا بإقامة موقع على الانترنت تحت اسم الشريعة لبلجيكا وقد قام بالتصريح عدد من المرات بانه يريد تحويل الدول الاوروبية إلى دولة اسلامية.

    وقد تم الحكم على فؤاد بلقاسم بالسجن لمدة 12 عام مع دفع غرامة تبلغ قيمتها 30 الف دولار امريكى. وقام فؤاد بلقاسم الذى يبلغ من العمر 35 عام الذى يدعى برأس الارهاب فى بلجيكا بطلب الزواج فى المعتقل والذى اتمه فى الاسابيع الماضية لتجنب اسقاط الجنسية البلجيكية.

    وقد اعرب نشطاء سياسيين عن قلقهم من خطوة بلقاسم بالزواج لان هذا سوف يتيح له الاستفادة من قوانين بلجيكا التى كان يريد ان يحول قوانينها إلى قوانين الشريعة وانه سوف يتيح له البقاء فى البلاد ومنع ترحيله الى المغرب.
    X