تحذير من استخدام عقار الترامادول المخدر حتى فى حالات تخفيف الألم
    صرح الدكتور عمرو حسن الحسنى الاستشارى بأمراض المخ والأعصاب فى جامعة القاهرة بأن استخدام اقراص الترامادول المخدرة حتى فى حالات استخدامه لتخفيف الألم يؤدى إلى التأثير على الجهاز العصبى وفقدان التركيز.

    وقد أشار دكتور عمرو حسن بأنه فى جسم كل انسان يوجد اشارات الشعور بالألم والتى يقوم عقار الترامادول المخدر بتعديلها ومعالجتها بأسلوب مختلف. كما أشار الدكتور عمرو حسن الحسنى أن عقار الترامادول المخدر يعمل على تغيير المزاج ولكنه أيضا يتسبب فى تأكل المخ والدماغ ويتسبب فى فقدان التركيز ولذلك يجب السيطرة على استخدامه فى حالة استخدامه لتخفيف الالم أو لأى هدف من الاهداف الأخرى.

    وأكد دكتور عمرو حسن الحسنى ان عقار الترامادول المخدر شأنه شأن المخدرات الأفيونية كالهيرويين والكودايين والمسكنات الأفيونية والتى تتم عملها بواسطة ارتباطها بمستقبلات الأفيون المتواجدة فى المخ وفى الحبل الشوكى وتقوم هذه المستقبلات المرتبطة بالعقار الأفيونى بتخفيف الألم الذى يشعر به الانسان اما عن الترامادول وفى هذه الحالة هو اكثر أمنا من المورفين.

    ومن الاثار الجانبية لهذا العقار هى الشعور بالدوخة والشعور بالصداع وصعوبة فى النوم ومن الممكن ان يصيب المريض امساك أو اسهال يصاحبهما فقدان فى الشهية والتعرق والاحساس بالفم الجاف والاحساس بالرغبة فى القئ والغثيان وفى بعض الحالات يصاب المريض بحكة وهرش.
    X