القوات السورية تستعيد سد البعث من قبضة داعش الإرهابية
    اعلنت قوات سوريا الديمقراطية اليوم عن استعادة سيطرتها على سد البعث الذى قد تم بنائه على نهر الفرات من قبضة جماعات داعش الإرهابية فى خطوة جيدة من قوات سوريا الديمقراطية فى طريق استعادتها السيطرة على مدينة الرقة.

    وقد صرح نورى محمود على المتحدث بإسم وحدات حماية الشعب والتى تمثل جزء اساسى وفعال فى قوات سوريا الديمقراطية بقيامهم فى الوقت الحالى بتمشيط المناطق المحيطة بسد البعث الذى تم السيطرة عليه للبحث عن وجود ألغام وبغرض تعزيز الخطوط الدفاعية الخاصة بالقوات.

    وقد اشار نورى محمود ان قوات سوريا الديمقراطية قامت بالسيطرة على سد البعث وقامت بتغيير إسمه إلى سد الحرية ويبعد السد عن مدينة الرقة بما يقرب من 20 كيلو متر. ويعتبر هذا هو السد الثالث الذى سيطرت عليه قوات سوريا الديمقراطية بعد أن أحكمت السيطرة على سد الطبقة ثم سد تشرين.

    هذا وقد صرح نورى محمود منذ عدة ايام عن عملية مقبلة لتحرير مدينة الرقة من قبضة داعش الإرهابية وتسعى قوات سوريا الديمقراطية إلى تحرير مدينة الرقة منذ عام 2016 والتى تعتبرها جماعات داعش الإرهابية عاصمة لها فى أرض سوريا. وقد أشار نورى محمود أن تحرير مدينة الرقة من قبضة داغش يتضمن 30 ألف مقاتل تابعين لقوات سوريا الديمقراطية من عرب وتركمان وأكراد.