رجل أعمال روسى يخرج من قبره بعد دفنه حيا
    شهدت روسيا خروج رجل أعمال روسى من قبر كان قد دفن فيه حيث قد قام أفراد عصابة فى روسيا بدفنه. وقام أفراد العصابة بذلك لمحاولة الحصول على أموال مستحقة لهم من رجل الأعمال. هذا وعند عدم قيام رجل الأعمال بتسديد هذه الديون إلى أفراد العصابة قاموا بدفنه حيا.

    وقد اعلنت صحيفة دايلى ميل البريطانية أن رجل الاعمال الروسى الذى يدعى حكمت سلايف قد تم اختطافه فى موسكو فى روسيا بواسطة بعض من أفراد عصابة روسية وتم أخذه إلى منطقة المقابر لتقوم العصابة بعد ذلك بحفر قبر ودفن رجل الاعمال فى القبر حيا بعد مفاوضات فيما بينهم ليقوم رحجل الاعمال بسداد بعض الديون المستحقة علية لأفراد العصابة.

    وتم تغطية حكمت سلايف تماما بالتراب فى القبر وتم تركه هناك لمدة اربعة ساعات وكان رجل الاعمال الروسى على وشك الإختناق والموت ولكن سمح أفراد العصابة بترك هاتف محمول مع رجل الأعمال مما مكنه من الاتصال بشقيقه والذى قام بدوره بالتفاوض مع أفراد العصابة ودفع جزء من الديون التى يدين بها أخيه لأفراد العصابة ودفع مبلغ نصف مليون دولار.

    هذا وقد تم نقل رجل الأعمال إلى المستشفى بعد إخراجه من القبر وهو فى حالة نفسية سيئة ويعانى من بعض الكسور نتيجة لجره على الأرض عند إلقاؤه فى القبر.