السيطرة على حريق هائل بكنيسة القديسة دميانة بمحافظة الدقهلية
    شهدت محافظة الدقهلية اليوم الأربعاء الرابع عشر من شهر يونيو الجارى احتراق هائل بداخل دير القديسة دميانة، وعلى الفور تم أخطار قوات الحماية المدنية من أجل محاولة السيطرة على الحريق والتقليل من حجم الخسائر المادية، وتمكنت قوات الحماية المدنية من السيطرة على حريق دير القديسة دميانة ببلقاس، وخلال محاولة إطفاء النيران أصيب أحد رجال الإطفاء باختناق شديد، تابعونا لمعرفة التفاصيل.

    وعلى الفور تم أخطار الجهات المعنية، حيث تلقى مدير مباحث مديرية أمن الدقهلية اللواء مجدي القمري بنشوب حريق هائل فى دير القديسة دميانة، وبالتحديد فى الدور الخامس بكنيسة الراهبات، كما قام اللواء مجدى القمري بأخطاء مدير أمن الدقهلية اللواء أيمن الملاح بواقعة حريق دير القديسة دميانة ببلقاس.

    وقامت قوات الحماية المدنية بارسال أربعة سيارات إطفاء لمحاولة السيطرة على الحريق الهائل بالدور الخامس الخاص بالراهبات، كما تبين أن الحريق لحق بمجلدة الخشب، وتوجه رئيس مباحث مركز بلقاس الرائد أحمد توفيق وبرفقته مأمور المركز العميد شريف حمدى من أجل معاينة واقعة الحريق ومعرفة الأضرار والخسائر المادية والتاكد من عدم وجود أى خسائر بشرية نتيجة وقوع الحريق بداخل كنيسة الراهبات بالدور الخامس.

    وأسفر هذا الحريق الهائل عن عدد من الخسائر المادية التى ألحقت بالدير ومن أهمها إصابة أربعة قباب بالتصدع نتيجة اندلاع النيران بشدة، أما عن الخسائر البشرية لم يسفر هذا الحادث عن أى خسائر بشرية، ويذكر نقل رجل الإطفاء إلى مستشفى بلقاس من اجل اسعافه بعد تعرضه إلى الاختناق أثناء محاولة إطفاء النيران والسيطرة على الحريق.

    وقامت الجهات المعنية بمعاينة مكان الواقعة وفحصه بكل دقة من أجل تبين أسباب وقوع هذا الحريق الهائل وذلك بعد أن أشار البعض إلى وجود شبه جنائية بالواقعة خاصة بعد استهداف الكنائس فى الفترة الاخيرة.