انخفاض عدد الإصابات بفيروس زيكا في بورتوريكو
    أعلنت بورتوريكو عن استطاعتها القضاء على فيروس زيكا والذى نقل عنه أنه يسبب حدوث تشوهات فى الأجنة عند إصابة المرأة به أثناء فترة حملها وقد ظهر فيروس زيكا لأول مرة فى عام 2016.

    وقد انخفضت معدلات الاصابة بالفيروس بشكل كبير جدا حيث انه فى وقت ذروة الاصابة بالفيروس فى عام 2016 قد تم الإبلاغ عن ثمانية الاف حالة فى شهر أغسطس الماضى عام 2016 أما الان فقد تم الإبلاغ عن حالات الإصابة وقدرت عددها بعشرة حالات فقط كل اربعة أسابيع مما يدل على بداية القضاء على الفيروس فى بورتوريكو.

    وقد حذرت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض مواطنى الولايات المتحدة الأمريكية من السفر إلى بورتوريكو خاصة فئة النساء الحوامل لمنع حدوث مضاعفات الاصابة بالفيروس. وصرح توم سكينر المتحدث بإسم المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بأنه لا يوجد لدى الولايات المتحدة أن تقوم بتغيير قرارات السفر إلى بورتوريكو ولكن سوف تعمل الولايات المتحدة الأمريكية على تحليل البيانات واتخاذ القرار المناسب.

    وعلى النقيض تماما يقوم الموقع الالكترونى الخاص بالمراكز الامريكية لمكافحة الامراض والوقاية منها بنشر خبر بأن فيروس زيكا منتشر فى بورتوريكو لوجود الباعوض الذى يحمل المرض وينقله من شخص إلى شخص. كما صرحت ان شوشات المتحدثة بإسم هذه المراكز الامريكية قائلة أن الولايات المتحدة سعيدة للقضاء على الفيروس ولكن لا يزال لا نستطيع رفع تحذيرات السفر.