نيكولاس مادورو رئيس فنزويلا يطلب عدم اشراك الاطفال فى الاحتجاجات

    ندد رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو بقيام قوات المعارضة بإستغلال الاطفال فى الاحتجاجات التى تقوم فى البلاد. وصرح نيكولاس مادورو بأنه سوف يطلب من البابا فرانسيس فى الكنيسة ان يوجه المعارضين لعدم اشراك الأطفال فى الاحتجاجات الشديدة فى مدينة كاراكاس.

    وجاء هذا الطلب من نيكولاس مادورو فى الوقت الذى تحاول فيه حكومة البلاد وقوات المعارضة الحصول على دعم ومساندة الكنيسة الكاثوليكية. هذا وقد طلب الرئيس الفنزويلى ذلك بعد تكرار مشاهد الأطفال والمراهقين الذين يغطون وجوههم بأقنعة ويقومون بإلقاء الحجارة على القوات الموالية للحكومة وهذا بعد ارتفاع عدد القتلى تحت سن 18 عام فمن بين 76 شخص لقوا مصرعهم فى الاحتجاجات فى كراكاس منذ شهر ابريل الماضى كان هناك 6 اشخاص تحت سن ال 18 عام.

    وقد اشار مادورو أن المعارضين الذين يهدفون إلى اسقاط الحكومة يقوموا باستخدام الاطفال والمراهقين لإعدادهم للقيام بأعمال ارهابية. وقد أضاف نيكولاس مادورو فى حديثه لقناة تليفزيونية انه سوف يطلب من البابا فرانسيس التحدث إلى جماعات المعارضة لوقف هذه الاحتجاجات ولكن فى البداية سوف يطلب منه توصيتهم بعدم اشراك الاطفال والمراهقين فى هذه الاحتجاجات وتقوم المعارض بالتظاهر ضد حكومة مادورو للمطالبة بإجراء الانتخابات المؤجلة والطالبة بتوفير المواد الغذائية والأدوية نظرا لتعرضها لنقص شديد فى فترة الأشهر الأخيرة.