وزير الخارجية المصرى والسعودى يبحثان سبل مكافحة الإرهاب
    التقى وزير الخارجية المصرى سامح شكرى مع وزير الخارجية السعودى عادل الجبير اليوم لمناقشة عدد من القضايا الهامة الخاصة بالأوضاع الحالية فى الوطن العربى ومنطقة الشرق الأوسط بأكملها. 

    وصرحت مصادر دبلوماسية أن الزيارة الخاصة بوزير الخارجية السعودى عادل الجبير إلى القاهرة هى فرصة جيدة لفتح باب المناقشات بين مصر والمملكة العربية السعودية فى قضايا المنطقة وانها فرصة لمناقشة الملفات الخاصة بمكافحة العناصر الإرهابية والمتطرفة وللتوصل إلى سبل للتعرف على ممولين العمليات الإرهابية والقضاء عليهم وتشمل المحادثات ايضا مكافحة الإرهاب بالعمل على إزالته من جذوره اما عن الموضوع الأهم فى المحادثات والذى يفتتح به عادل الجبير وسامح شكرى لقائهما هى التطورات التى تشهدها المنطقة فى قضية سوريا وقضية ليبيا.

    كما يتشاور وزيرى الخارجية المصرى والسعودى فى موضوعات العلاقات الثنائية بين مصر والمملكة العربية السعودية وعرض وتنسيق مواقفهم فى قضايا المنطقة الاقليمية والقضايا الدولية.

    ويذكر انه من ضمن الملفات التى سوف يناقشها وزيرى الخارجية المصرى والسعودى سامح شكرى وعادل الجبير فى لقائهما هو ملف العلاقات العربية العربية ويناقشان سبل دعم العمل العربى المشترك بين الدول.

    ويذكر ان وزيرى الخارجية المصري والسعودى شكرى والجبير سوف يعقدان مؤتمر صحفى يصرحان فيه بما تم التوصل إليه فى المناقشات بينهما لتعزيز سبل التعاون بين مصر والمملكة العربية السعودية.
    X