وزير الدفاع الامريكي يحذر من تهديدات كوريا الشمالية
    صرح وزير الدفاع الأمريكى جيمس ماتيس بأن أفعال وتهديدات كوريا الشمالية سوف تقوم بالتأثير على تحقيق السلام العالمى. وقد قام جيمس ماتيس بوصف البرنامج الذى تتبعه كوريا الشمالية فى خطط تسليحها بأنه يعتبر خطر شديد وداهم على السلام الدولى.

    وأشار جيمس ماتيس أثناء تواجده فى اجتماع مع لجنة القوات المسلحة فى مجلس الشيوخ الأمريكى أنه يعتبر كوريا الشمالية هى التهديد الأكبر والاوحد على مستوى العالم والتى بذلك تعيق تحقيق وانتشار السلام الدولى.

    واعرب جيمس ماتيس عن استيائه من استمرار كوريا الشمالية فى التقدم فى برنامجها النووى على الرعم من رفض المجتمعات الدولية واعتراض الامم المتحدة الا ان كوريا الشمالية مع جميع هذه الانتقادات لم تتراجع.

    وقد قامت كوريا الشمالية ضاربة بكل هذا عرض الحائط باستكمال برنامج التسليح النووى الخاص بالعاصمة الكورية الشمالية بيونجيانج. وتقوم كوريا الشمالية منذ بداية عام 2016 بإجراء تحارب للأسلحة حيث قامت باختبار عدد 2 صوتريخ نووية.

    كما تقوم كوريا الشمالية بعمل تجارب لإطلتق صواريخ باليستية قادرة على حمل رؤوس نووية تنوى كوريا الشمالية توجيهها إلى أراضى الولايات المتحدة الأمريكية وهذا ما قام الرئيس الأمريكى دونالد تراكب بالتأكيد على عدم تحققه.

    وقد هدد جيمس ماتيس ورئيس أركان القوات الأمريكية بان فى حالة حدوث اى تجاوزات سوف تشهد كوريا الشمالية حرب لم تراها من قبل.