السلطات التركية تعتقل الرئيس المحلى لمنظمة حقوق الانسان
    قامت السلطات التركية بالفبض على الرئيس المحلى لمنظمة حقوقية دولية وهى المنظمة االمختصة بقضايا حقوق الانسان فى تركيا حسب ما قد صرحت منظمة العفو الدولية. وقد تم القبض على المسئول نظرا لعلاقه مع بعض العناصر المتطرفة.

    وقد تم اثبات علاقته بشبكة خاصة برجل الدين فتح الله غولن. هذا وقد صرحت منظمة العفو الدولية ان الشرطة التركية قامت بإعتقال تانر كيليج الرئيس المحلى لمنظمة حقوق الإنسان ومعه عدد 22 محامى أخر.

    وأضافت المنظمة أنه تم قد تم الإعتقال فى اقليم ازمير الواقع بحر ايجه وهذا لإشتباه السلطات التركية فى علاقة المتهمين بشبكة فتح الله غولن. هذا وقد قامت السلطات التركية بالقبض على ما يقرب من 50 الف شخص وإقالة ما يقرب من 150 ألف شخص فى مناصب هامة من الشرطة والجيش والقطاع الحكومى من أعمالهم منذ قيام الانقلاب فى شهر يوليو الماضى.

    وأشار سليل شيتى الامين العام لمنظمة العفو الدولية أن تانر كيليج دائما ما كان رمزا للدفاع عن الحريات وهذا ما تحاول السلطات التركية التخلص منه الأن لسحقها حريات الشعب التركى.

    هذا ولم تعلق منظمة حقوق الانسان حتى الان عن خبر اعتقال تانر كيليج بإتهامه بالمشاركة فى الانقلاب بينما نفى رجل الدين المقيم فى المنفى الخاص به فى الولايات المتحدة هذه المزاعم.