اكتشاف بحيرات عجيبة فى اراضى نيوزيلندا
    صرح عالمان فى الجيولوجيا من نيوزيلندا انهم قاموا باكتشاف واحدة من عجايب الدنيا ليتم تصنيفها كأعجوبة الدنيا الثامنة. فقد قام العالمان باكتشاف مجموعة من البحيرات العجيبة فى اراضى نيوزيلندا.

    هذا وتمتاز هذه البحيرات التى تم اكتشافها ان السطح المائى لها من لونين لم يسبق ان تمت مشاهدتهم فى اى مسطح مائى وهما اللون الأبيض واللون الوردى. واشارت صحيفة دايلى ميل البريطانية انه قد تم اكتشاف البحيرات العجيبة فى بحيرة روتوماهانا التى تقع فى الجزيرة الشمالية فى نيوزيلندا.

    وقد صرح العالمان ان هذه اللون الابيض واللون الوردى اللذان يتمتع بهم سطح البحيرة كانا متواجدين منذ عام 1886 وكانا فى وقتها هما مصدر لجذب السياح إلى هذه المنطقة الفريدة فى خلال القرن التاسع عشر.

    هذا إلى ان حدث يوم 10 من شهر يونيو فى عام 1886 انفجار بركانى وثورة الجبل البركانى تاراويرا على الجزيرة الشمالية فى نيوزيلندا مما ادى إلى حدوث اختفاء لسطحين البحيرة الملونيين بالابيض والوردى لمدة طويلة جدا.

    وقد قام علماء الجيولوجيا فى هذه المنطقة بالبحث عشرات السنين لإيجاد السطحين المميزين لهذه البحيرة ولكن لم يحالفهم الحظ. هذا وقد استطاع العالمين النيوزيلنديين ريكس بون وساشا نولندن التمكن من العثور على السطحين المميزين فى بحيرة روتوماهانا تحت عمق من 10 – 15 متر تحت الرماد البركانى.