الأمم المتحدة تنتقد سجن قاضى تابع لها فى تركيا
    انتقدت محكمة جرائم حرب تابعة لمنظمة الأمم المتحدة الفعل الذى قامت به تركيا صباح اليوم. فقد قامت محكمة تركية بإصدار حكم ضد قاضى تابع للأمم المتحدة بالسجن مدة تزيد عن سبع سنوات.

    وقد اتهمت تركيا القاضى الأممى بانتمائه إلى الجماعات التى ساعدت فى حدوث الانقلاب على السلطات التركية فى شهر يوليو من العام الماضى 2016. ومن الجدير بالذكر أن القاضى ايدين صفا اكاى الذى قامت تركيا بالحكم بسجنه هو سفير متقاعد وقاضى رفيع المستوى فى الية المحاكم الجنائية الدولية التى تتبع منظمة الأمم المتحدة.

    هذا وقد قامت أحد المحاكم التركية بالحكم بالسجن 7 سنوات على القاضى وقد تم وضعه تحت الاشراف القضائى حتى تقوم محكمة الاستئناف التركية العليا بتأكيد الحكم. وقد أشار القاضى ثيودور ميرون رئيس الية المحكم الجنائية الدولية التى تتبع الأمم المتحدة فى لاهاى فى هولندا انه يشعر بالأسف تجاه التصرف الذى قامت به تركيا وان تركيا قامت بانتهاك القانون الدولى للتحقيق مع القاضى ومحاكمته فى حين تمتعه بالحصانة كما ينص القانون الدولى.

    وقد قامت المحكمة التركية بتوجيه اتهام إلى أكاى بأنه تابع لأحد الجماعات الارهابية التابعة لفتح الله غولن الداعية الاسلامى الذى تم نفيه إلى الولايات المتحدة الأمريكية والذى تتهمه تركيا بالترتيب لمحاولة الانقلاب على حكم رجب طيب اردوغان.