مرض جلدى مجهول يضرب اسرائيل
    صرحت وكالة معا الفلسطينية أن القاعدة الاسرائيلية شزفيم قد شهدت انتشار مرض جلدى فى صفوف جنودها الذين يبلغ عددهم 1500 جندى. وقد سجلت قاعدة شزفيم الاسرائيلية عدد أصابات 150 جندى بالمرض الجلدى الغير معروف أسبابه حتى الأن.

    وصرحت مصادر اسرائيلية ان انتشار المرض حدث بسبب تلوث ولكن لم يتم الكشف عنه إلى هذه اللحظة مما أدى إلى قيام القوات الاسرائيلية بإخلاء قاعدة شزفيم من الجنود منعا لانتشار المرض الجلدى. هذا وقد أعلنت مصادر اسرائيلية ان الجمود المصابين بالمرض الجلدى قد تم عزلهم عن الجميع وتم استدعاء عدد من الأطباء إلى القاعدة لعلاجهم ولمحاولة كشف السبب الحقيقى وراء انتشار المرض وجارى الأن محاولات لعلاج الجنود الاسرائيليين المعزولين فى قاعدة شزفيم.

    وقد اشارت بعض المصادر الاسرائيلية انه بعد تعرض الجنود الاسرائيليين لمرض جلدى معدى غير معروف تم اخلاء القاعدة نظرا لأن عدد المصابين أكثر عرضة للإرتفاع نتيجة العدوى. وأشارت مصدر طبية فى اسرائيل انه يجب علاج المرض فى اسرع وقت قبل ان يتحول إلى وباء جلدى وكشفت عن أعراضه وهى طفح جلدى وارتفاع فى درجة الحرارة وتضخم فى الغدد الليمفاوية.

    ويخشى الأطباء أن يكون مصدر المرض هى الجرثومة التى تسبب مرض الحصف. هذا وقد تم اغلاق القاعدة على الجنود المرضى المعزولين وتم ارسال بقية الجنود الى منازلهم لحين انتهاء المرض.