خاصية فى الفيسبوك تمكنه من كشف المنشورات الارهابية
    قامت شركة الفيسبوك بعد قيام عدد كبير من حكومات الدول الكبرى بالضغط عليها بتنفيذ ما يطلبه منها قادة الدول بالاجماع، فقد قاموا بطلب خاصية فى الفيسبوك تمكن الموقع من تمييز المنشورات الارهابية والمتطرفة والعمل على وقف نشرها كما يمكن فى حالات الضرورة أن يقوم الفيسبوك بإبلاغ السلطات عن الشخص المتطرف الذى وضع المنشور لذلك قررت شركة الفيسبوك تطوير ما يسمى بالذكاء الاصطناعى.

    هذا وقد صرح المسئولين عن شركة الفيسبوك ان الموقع يشهد تطور كبير بحيث يعمل على تحليل المنشورات والحكم على محتواه وفى حالة وجود محتوى ارهابى يمنع موقع الفيسبوك عرضه حتى قبل أن يراه المستخدمين ويمكن للموقع فى حالات الضرورة أو فى حالات وجود تهديدات أن يقوم بإبلاغ السلطات عن صاحب المنشور لتقوم بالتصرف حيال الأمر.

    ويعتبر هذا تطور كبير فى موقع الفيسبوك بعد أن كان يعتمد فى تقييم محتوى المنشور على قيام مستخدمين الموقع بالابلاغ عن المنشور وذكر سبب الابلاغ عنه، واشارت شركة الفيسبوك ان فى الوقت الحالى تعمل الشركة على مراجعة المنشورات قبل مشاركتها مع المستخدمين وعند وجود احتمالية على وقوع اضرار أو أعمال ارهابية تقوم الشركة بابلاغ السلطات فى الحال.

    وتعمل مواقع التواصل الاجتماعى هذه الفترة على انشاء برامج حسابية تقوم بمراقبة اعمال المتطرفين من مشاركة منشورات او احداث وصور.