تنظيم الدولة الاسلامية يعتقل 100 ألف رهينة للخروج من مدينة الموصل
    صرحت السلطات العراقية أن تنظيم الدولة الاسلامية قد أراد تأمين خروجه من مدينة الموصل الواقعة فى العراق فقرر إتخاذ عدد من الرهائن حتى يتمكن من الخروج من العراق. فقد قام تنظيم الدولة الاسلامية بإتخاذ مدينة كاملة رهائن وهى مدينة يبلغ عدد سكانها ما يقرب من 100 أاف مواطن.

    وقد أعلن تنظيم الدولة الاسلامية عن قيامه بإحتجاز عدد 100 ألف شخص وانه يساوم بهذه الأرواح طلبا للخروج من مدينة الموصل العراقية. هذا وقد صرحت السومرية نيوز أن تنظيم الدولة الإسلامية المصنف كجماعة إجرامية قد قامت بإحتجاز 100 ألف مواطن وهذا كان فى مركز محافظة نينوى وتعتبر مركز نينوى ثانى أكبر مدينة فى مدن العراق القديمة.

    وقد احتجزت الجماعة الاجرامية هذه البلدة من أجل المساومة لتأمين خروجها من مدينة الموصل بعد قطع الإتصال بحلفائهم فى سوريا لقطع طرق الإمداد بين سوريا والعراق.

    هذا وقد حاول قادة هذا التنظيم الهروب عن طريق الحدود وباءت محاولاتهم بالفشل بعد قيام ميليشيات الحشد الشعبى بالقضاء على جميع الجماعات المتطرفة المتمركزة على الحدود السورية العراقية مما أدى إلى قطع الاتصال. ويذكر ان تنظيم الدولة الاسلامية قد قتل حوالى 200 شخص من الرهائن لإخافتهم من محاولة الخروج ولإحكام الضغط على الحكومة حتى يتمكنوا من الهروب من البلاد.