شخصين وقعوا ضحايا فى الولايات المتحدة الأمريكية لدفاعهم عن مسلمة

    صرح مسئول أمنى فى الولايات المتحدة الأمريكية بأن شخصان قد تم قتلهما فى مدينة ولاية أوريغون الأمريكية بعد دفاعهما عن سيدة مسلمة والتى قام أحد الأشخاص بالإعتداء عليها لفظيا.

    وأشار موقع بيزنس انسايدر بأن الشخصين أثناء مرورهما فى محطة القطار فى مدينة بورتلاند الأمريكية وجدا سيدة مسلمة تتعرض للإعتداء اللفظى من شخص كان فى محطة القطار فإتخذا قرار مواجهة المعتدى وعند محاولتهم للتصدى له قام المعتدى بطعن الضحايا عن طريق إستخدام سلاح أبيض فتوفى أحد الضحايا فى الحال من أثر طعنات المعتدى أما الشخص الثانى فقد لقى مصرعه بعد وصوله إلى المستشفى لتلقى العلاج وتوفى متأثرا بجراحه.

    أشار بيتى سامبسون المتحدث بإسم شركة بورتلاند بأن المعتدى قام بالإعتداء لفظيا على السيدة المسلمة نظرا لإرتداء هذه السيدة الحجاب كما حاول شخص ثالث الدفاع عن السيدة المسلمة ضد المشتبه به الذى قام بالإعتداء عليها بعبارات شديدة تحمل الكراهية وعند محاولة الشخص الثالث التدخل فاصابه المشتبه به بالسلاح الأبيض ولكنها لم تكن إصابة بالغة ولم تعرض حياته للخطر.

    وقامت شرطة بورتلاند بإعتقال المشتبه به وصرحت بأنه لم يتبين لهم بعد إن كان المشتبه به كان فى كامل قواه العقلية أم أنه كان تحت تأثير المخدرات أو تحت تأثير الكحول فى وقت إرتكابه للجريمة.