رد فعل الرئيس السيسي على مطالبة أحد الشباب بتأجيل رفع أسعار الطاقة

    أفتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، يوم الثلاثاء الموافق 23/5/2017، مجموعة من المشاريع التنموية بمحافظة دمياط، وأثناء زيارة الرئيس للمحافظة، طلب منه "مصطفى" وهو أحد الحضور، أن يتم إرجاء قرار زيادة أسعار الوقود والكهرباء إلى أن يتم زيادة الحد الأدنى للأجور إلى 3000جنيه، حتى يتمكن محدودي الدخل من استيعاب تلك الزيادة وما يترتب عليها من زيادة أسعار المنتجات، حيث أن أصحاب الشركات والتجار يحملوا الزيادة في أسعار الكهرباء والطاقة على المنتج النهائي والذي يتحمله بدوره المواطن البسيط.

    وجاء رد الرئيس مفاجئا للحضور، حيث قاطع الذي كان يتحدث قائلا بإنفعال "إنت مين، إنت دارس الموضوع اللي بتتكلم فيه؟ إنت عايز الدولة تقوم ولا تفضل ميتة؟ لوسمحت ادرسوا الموضوع كويس وبعدين اتكلموا".

    وأكد الرئيس أن الدولة لن تقوم بالعواطف والكلام غير المدروس، وأضاف أنه مسئول أمام الشعب المصري أن تبقي الدولة ذات شأن وقيمة، وأنه يتم دراسة كل خطوة وكل قرار تتخذه الحكومة دراسة متأنية من أجل الارتقاء بالدولة.

    والجدير بالذكر أن السيد الرئيس افتتح العديد من المشاريع التنموية المهمة أثناء زيارته لمحافظة دمياط، والتي سيكون لها أثر إيجابي على الصناعة المصرية وخصوصا صناعة الأثاث، حيث افتتح مدينة للأثاث قائمة على أحدث الأجهزة التكنولوجية والماكينات في شرق الأوسط، كما افتتح المستشفى العسكري بمدينة دمياط الجديدة، والتي زودت هي الأخرى بأحدث الأجهزة الطبية في العالم.
    X