تأييد الحكم علي ممثلة الدعارة غادة إبراهيم

    رفضت محكمة جنح دار السلام الأستشكال المقدم من الفنانة غادة إبراهيم والخاص بوقف حكم حبسها لمدة عام في الإتهام الموجه إليها بإدارة شقة لممارسة الأعمال المنافية للآداب .

    وقد صدر هذا الحكم بعضوية المستشاريين أحمد عمر حسين وضياء الدين عيدالله.

    وقد جاء هذا الحكم بعدم قبول محكمة جنح مستأنف دار السلام المعارضة الأستئنافية التي قامت الفنانة غادة إبراهيم بتقديمها بخصوص الحكم الذي كان قد صدر بحبسها لمدة ثلاث سنوات في الإتهام الموجه لها بتسهيل اعمال الدعارة وإدارة شقة للأعمال المنافية للآداب. وقد تم تخفيف هذا الحكم لسنة واحده وتم تأييد هذا الحكم .

    وجاء ذلك بعد سماع هيئة المحكمة للمرافعة ومطالعة الأوراق الخاصة بالقضية وسماع تقرير التلخيص الذي تلاه عضو يسار الدائرة وقالت المحكمة في حيثياتها أن الواقعة مستوجبة للعقوبة والنصوص واجبة التطبيق وقد سبق أن تم إصدار الحكم السابق وهو المطعون عليه ومن ثم أجازت المحكمة الواقعة في أن المتهم الأول أشرف خلف كان قد سهل لمجموعة من الشباب والبنات وهو ( هامل بن محمدين علي، وحمد ين محمدين علي، وعزيزة فؤاد ج وغيرهما) علي ممارسة الدعارة بالشقة رقم 8 بالدور 35 بالبرج 4أ وهي الشقة المملوكة للفنانة غادة إبراهيم هذا وقد تم الأتفاق علي ممارسة الدعاة بها وبعلمها وبموافقتها علي تأجير الشقة لهما.