رمضان صبحى يكشف عن مشاكله السابقة مع غاريدو
    صرح النجم المتألق رمضان صبحى لاعب ستوك سيتى ونجم منتخب مصر عن السبب الرئيسى وراء مشاكله السابقة مع مدرب نادى الاهلى المصرى السابق خوان كارلوس غاريدو قبل أن ينتقل للعب لنادى ستوك سيتى فى الدورى الإنجليزى الممتاز.

    وأشار رمضان صبحى أنه واجه تحديات كثيرة حتى يستطيع اللعب فى الفريق الأول لنادى الأهلى وأضاف رمضان أن سبب الخلاف أنه فى مباراة كأس الإتحاد الأفريقى التى فاز بها النادى الأهلى عام 2014 أمام نادى سيوى سبورت الإيفوارى فى ستاد القاهرة بهدف واحد جاء قى الوقت بدل الضائع وكانت هذه المباراة مباراة كبرى ومرهقة وكان عدد الجماهير يزيد عن 100 الف متفرج وكانت هذه المرة الأولى له للعب أمام هذا العدد من الجماهير لأنه كان دائما يلعب أمام مدرجات فارغة وانه قد شعر بالتعب والإرهاق وألم شديد فى القدم ولم يستطع الذهاب للتمرين اليوم التالى.

    ولأنه لم يحضر التمرين إتهمه مدرب الأهلى غاريدو بالكسل وأن سنه لا يزال صغير للشعور بالتعب وعدم حضور التمرين وأنه لا يجب أن يحتاج إلى الراحة وأنه يرتكب الكثير من الأخطاء خارج الملعب.

    فأجاب رمضان صبحى بأنه لا يفعل أى شئ خطأ وأنه يريد من غاريدو أن يثق به. ومن الجدير بالذكر أن رمضان صبحى الذي يبلغ من العمر 20 عام إنتقل إلى ستوك سيتى مقابل 5 مليون إسترلينى ولكنه لا يزال لم يأخذ مكانه فى التشكيل الأساسى للنادى.