تعرف علي الحاج حمام علي عمر الصعيدي

    الحاج حمام المرشدي ذلك الرجل الشهم الذي تحدث اليوم أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي بجرأة وشجاعة يحسد عليها وكان ذلك أثناء افتتاح الرئيس السيسي عدداً من المشروعات القومية الكبرى في الصعيد .

    كان الحاج حمام في البداية كل أمله هو أن يلتقي بالرئيس السيسي ويهديه ردع تكريم دون أي مطالب ولكن عندما عرضت امامه خريطه توزيع الأفدنة اثارت في نفسه الحزن على حال شباب أهل قريته الفقيرة وهما قرر حمام أن يتكلم وأن يعرض مطالبه علي الرئيس .

    وأضاف انه لم يتحكم في مشاعره وخرج الكلام منه غير مرتب ولكنه صادق فيه وقال انه كان سعيداً بوقوفه أمام الرئيس وقال ان كلامه خرج من القلب فوصل لقلب وعقول المصريين

    وأوضح الحاج حمام أنه يعرف جيداً أن الدولة تعاني من مشاكل كثيرة ولكنه لم يطلب الا حق شباب قريته وهو في مقدور الدولة وأضاف أن قريته جاءت من اكثر عشرة قري فقراً علي مستوي مصر.

    وقد قرر الرئيس السيسي تلبيه مطلب الحاج حمام وخصص 1000 فدان لقرية المراشدة على أن تدفع القوات المسلحة تكلفتها لشركة الريف المصري.

    وقال الرئيس مداعباً " مرضي يا حاج حمام" ثم رد الحاج حمام قائلاً: نحن نحبك ولكن أردت أن اقول لك حقيقة ما يحدث في قرية المراشدة ولو سكت عن حقهم هيضربوني.

    وقال الحاج حمام أنه عندما عاد إلى قريته استقبله أهل قريته بزفة وكانت النساء تزغرد فرحة به، عاش الحاج حمام الصعيدي الهمام.