ذهبوا لنجدة مريض فقتلوا جميعهم، ومازال السبب مجهول

    تتوالى أحداث الصدامات المرورية بين سيارة وأخرى ، أو بين قطار وآخر ،أو نسمع عن أحداث تحطم طائرات بسبب خلل في إحدى محركاتها، أو بسبب مطبات هوائية ألقت بركابها الى ان يتحولوا الى حطام ، أما أن نسمع عن طائرة تحطمت فجأة دون سبب واضح ، فهذا لغز يجب على المسؤليين فك رموزه.

    فكما حدث مع الطائرة اليابانية التي أقلعت من مطار " أوكاداما في سابورو"، شمال اليابان، والتي كانت في طريقها لانقاذ مريض صبيحة يوم الاثنين الماضي من نفس الاسبوع الحالي، ولكنها اختفت فجأة من على شاشات الرادار في منطقة مطار "هاكوداته" .

    ثم عثر رجال البحث على حطامها في وقت لاحق في منطقة السد في مدينة "آسابو" في جنوب الجزيرة.

    وعثر بعدها على طاقم الطائرة المكون من اربع رجال إنقاذ، ولكن لم نسمع أى معلومات عن حالتهم الصحية حتى صبيحة هذا اليوم الموافق الأربعاء 17/مايو /2017، حيث تواردت أنباء عن موت طاقم الطائرة الاربعة والعثور على الصندوق الإسود للطائرة ، والذي يأمل رجال البحث الجنائي العثور فيه عن اى معلومات تفيد السبب وراء هذه الحادثة ومعرفة سبب تحطمها فجأة.

    يذكر أن هذه الطائرة من طراز طائرات الاستطلاع "إل إر-2 " وهي مخصصة لنقل الحالات الحرجة وحالات الطوارىء ويتم فحصها بشكل كامل قبل صعودها من المطار.

    ومازال البحث جاريا حول غموض الحادث.