اكتشاف أكبر حقل للغاز الطبيعى جديد فى مصر

    قام السيد الرئيس بافتتاح إحدى المشروعات الضخمة التى ستنعش الإقتصاد المصرى وتقلل من الصادرات. فقد افتتح سيادته أكبر حقل لإنتاج الغاز الطبيعى بمحافظة البحيرة ويعتبر أكبر حقول غاز البحر الأبيض المتوسط وهو يبعد 65 كيلومتر عن ساحل رشيد. وصرح محافظ البحيرة المهندسة نادية عبده أن هذا الحدث من أكبر الإنجازات التى تشهدها مصر.

    ويشرف على تنفيذ المشروع العملاق شركة من أكبر الشركات البريطانية وهى شركة بريتش بتروليوم. ويساهم هذا الحقل من تقليل صادرات مصر من الغاز الطبيعى حيث يوفر ربع استهلاك مصر من الغاز مما يؤدى بدوره إلى تقليل الصادرات.

    ويبلغ حجم صادرات مصر من الغاز الطبيعى 10 مليون دولار يوميا وهو مبلغ كبير للغاية سوف يعمل على تقليله حقل الغاز المكتشف فى محافظة البحيرة. وصرحت المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة أن الشركة البريطانية بريتش بتروليوم تقوم بدور مميز وكبير لتطوير وتحسين مجالات التعليم والصحة وتحسين مستوى الخدمات بالإضافة إلى الإشراف على تنفيذ المشروع الضخم وسوف يتم استخراج الغاز الطبيعى من قاع البحر الأبيض المتوسط بعمق يصل من 350 متر إلى 850 متر.

    وقد لزم البحث عن هذه المشروعات الكبرى وتنفيذها لتخفيف العبء عن الحكومة بعد وصول استهلاك مصر من الغاز الطبيعى إلى 6 مليون متر مكعب والتى يتم استيرادها كاملا من الخارج بتكلفة مرتفعة جدا.