حريق مصنع "الفوم" كاد أن يهدد مدينة بأكملها

    أصبحنا نسمع كل يوم عن أحداث غاية في الخطورة تهدد البلد والمواطنين، الذين بدؤا يشعرون بأن حياتهم كمصريين مهددة دائما ، إما بسبب حوادث الطرق أو بسبب توقف الطائرات في الجو ووقوعها أو تصادم القطارات أو حريقها.

    فقد أصبح الموت يحيط بالمصريين من كل جانب، حتى صبيحة هذا اليوم الموافق السبت 20/مايو/2017، والذي استيقظ فيه سكان مدينة أبو رواش على دخان وصراخ خارج من مصنع لتصنيع الفوم مقام على مساحة 1200 متر في مدينة أبو رواش.

    حيث شب حريق هائل بالمصنع ادى الى وفاة احد العاملين به في الحال ولم يسفر عن أي ضحايا آخرين، حيث تدخل رجال الحماية المدنية بالجيزة فور وصولهم استغاثة احمد المواطنين وتمكنوا من اخماد الحريق الذي لولاهم لكاد ان يسفر عن كارثة محققة بالمدينة بأكملها.

    حيث تبين أن سبب الحادث هو انفجار تانك للغاز الطبيعي اثناء نقله من سيارة نقل الغاز الى تانك ارضي بمصنع الفوم الموجود بالمدينة، وان لولا تدخل القدر وتدخل رجال الحماية المدنية لكان إلتهم الحريق المدينة بأكملها وادى الى وفاة العديد من السكان بها.

    وما زال رجال قوات الحماية المدنية يحاولون استخدام المبردات لتبريد المكان لمنع انتشار النيران اكثر من ذلك حيث أنهم تمكنوا من اخماد الحريق على مساحة 200 متر فقط حتى الآن. حفظ الله مصر من أي كوارث أخرى.