ناسا ترسل رحلة عاجلة لإصلاح عطل فى محطة فضائية

    صرحت إدارة الطيران والفضاء الأمريكية ناسا بأنها سوف ترسل رحلة عاجلة الثلاثاء تتكون من عدد اثنان من رواد الفضاء من أجل إصلاح عطل فى محطة فضائية والتى تقع تكلفتها بمبلغ 100 مليار دولار. وتتضمن المهمة العاجلة تبديل جهاز كمبيوتر لا يعمل من ضمن جهازين يقومان بالتحكم فى الأنظمة الامريكية الرئيسية.

    ولا بد من إنجاز المطلوب من المهمة بصفة عاجلة لأن بعد تعطل الجهاز الاول تركت المحطة الفضائية تعمل على نظام إحتياطى يقوم بنقل التعليمات إلى حلقات التبريد وشبكة الطاقة الشمسية ومعدات اخرى هامة.

    وأكدت ناسا على سلامة الطاقم المكون من خمسة رواد فضاء أثناء الرحلة وأنهم لن يتعرضوا لأى نوع من الأخطار وهم من جنسيات مختلفة من الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا.

    وصرحت ناسا ان أخر رحلة مماثلة لتلك الرحلة كانت فى شهرديسمبر عام 2015 وقام بها عدد اثنان من رواد الفضاء امريكيين الجنسية بهدف إصلاح ذراع آلية معطلة. واشارت ناسا أن المحطة الفضائية المتجه إليها لإصلاح العطل تعمل منذ عام 2000 ويعمل عليها عدد كبير من رواد الفضاء والذين ينتمون لجنسيات مختلفة.

    وتعتبر المحطة الفضائية معمل أبحاث لإجراء أبحاث البيولوجى وعلوم المادة والفيزياء وعلوم الحياة والارصاد والفلك وإستشعار الأرض عن بعد. وتقوم بإدارة المحطة الفضائية ما يزيد عن 15 دولة وتدور حول الأرض على إرتفاع 400 كيلومتر وكل 90 دقيقة.
    X