زيارة وفد "بيلاروسي" لمصر من أجل بحث الاستثمار بمحور قناة السويس

    صرح المهندس "طارق قابيل" وزير التجارة والصناعة، أن وفدًا حكوميًا رفيع المستوى من "بيلاروسيا" سيزور مصر لدراسة فرص الاستثمار المتاحة في مصر، وذلك في إطار المنطقة الصناعية الروسية في شرق محافظة بورسعيد بمحور قناة السويس، بالإضافة إلى مشروع الاستصلاح الزراعي لـ 1.5 مليون فدان، وسيكون الوفد برئاسة نائب وزير الزراعة البيلاروسي ويشاركه ممثلين لوزارات البناء والتشييد والصناعة والموارد الطبيعية.

    وأضاف "قابيل" في بيان له اليوم، أنه تم الاتفاق مع الوفد البيلاروسي على تحديد مجموعة من المشروعات المشتركة بين البلدين والبدء في تنفيذها بمصر في أسرع وقت، وذلك في ظل إدراك حكومتي البلدين على الأهمية البالغة لتعزيز علاقات التعاون الحالية لتصل إلى شراكة قائمة على تحقيق مصالح الدولتين. وتم الاتفاق على ذلك خلال جلسة المباحثات التي أجراها المهندس "طارق قابيل" مع النائب الأول لرئيس الوزراء البيلاروسي "فلاديمير سيماشكو"، أثناء اجتماعات اللجنة التجارية المصرية البيلاروسية المشتركة بالعاصمة مينسك، بحضور وزير النقل "هشام عرفات" ووزير التجارة البيلاروسي "فلاديمير كولتوفيتش"، ولقد تناول اللقاء مباحثات حول دعم وتنمية التعاون الاقتصادي المشترك بين جمهورية مصر العربية وجمهورية بيلاروسيا.

    واستعرض الوزير خلال اللقاء منظومة الإصلاحات الاقتصادية التي حققتها الحكومة في مصر، حتى استعادت مصر مكانتها على خريطة الاقتصاد العالمي وأنها واحدة من أهم الدول الجاذبة للاستثمار في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، داعيًا المستثمرين البيلاروسيين للاستثمار في مصر والاستفادة من المزايا العديدة التي يتميز بها السوق المصري.
    X