نجم الجولف تايجر وودز يعترف انه ليس مدمنا للكحول
    بعد القبض على اسطورة الجولف المعروف النجم تايجر وودز الاسبوع الماضى فى فلوريدا والذى كان سابقا مصنف اول على مستوى العالم قدم وودز إعتذاره واسفه إلى جمهوره العريض وصرح لهم لأول مرة بعد حادث الإعتقال أنه لم يكن تحت تأثير الكحول حين تم القبض عليه.

    وصرح تايجر وودز البالغ من العمر 41 عام لصحيفة يو إس أى توداى أنه يريد من جمهوره أن يعرف انه لم يكن تحت تأثير الكحول او أى نوع من انواع المخدرات ولكنه كان تحت تأثير وصفة دوائية طبية ولكنه لم يكن يتوقع ان خلط هذه الوصفة الطبية سوف يؤثر عليه بهذا الشكل. وكانت قد اوقفت السلطات الامريكية الاسبوع الماضى نجم الجولف تايجر وودز فى سيارته الخاصة فى منطقة جزبيتر فى ولاية فلوريدا وتم إعتقاله فى صباح الإثنين الساعة 7:18 وقام بكتابة تعهد ثم اطلق سراحه الساعة 10:50 وكان يبدو على تايجر وودز التعب وانه قد ترك لحيته.

    وتم إيقاف وودز بسبب قيادته السيارة بعرض الطريق وعدم إنتباهه ورفض وودز ان يخضع لإختبار كشف نسبة الكحول فى الدم. واعتذر وودز إلى جمهوره وعائلته وصرح انه أيضا يريد تحقيق الافضل لنفسه. وكان تايجر وودز قد انهى الموسم الماضى بعد فوزه ب 14 بطولة بسبب عملية جراحية فى ظهره سوف يقوم بإعادتها للمرة الرابعة منذ عام 2014.