تعرف على تطورات أسمن امرأة في العالم

    إيمان احمد عبد العاطي أو الفتاة الأسمن في العالم كما يطلق عليها الأعلام. والتي تعالج حاليا في مستشفي "البراجيل" في ولاية أبو ظبي الأماراتيه .

    قد أوضح الفريق الطبي المعالج لحالة إيملن أن الحالة تتطور تطورات كبيرة جداً وأن صحتها النفسية والصحية أفضل بعد 10 أيام من دخولها المستشفي.

    وفقاً لما نشرته صحيفة البيان الأماراتيه اليوم أن الفريق المعالج لإيمان قد أجري فحوصات لدراسة حالة البلع والغدد والعظام والحركة والكلام. وقد تم إرسال كل الفحوصات الجينية لها لأكبر المختبرات في المانيا لمعرفة وجود خلل جيني أم لا .

    أما عن قدرتها علي الكلام قد أحضر الفريق الطبي لها اخصائيين لتدريبها علي الكلام وعلي كيفية التواصل مع المحيطين بها.

    ومن ناحية العلاج الطبيعي فقد بذل الفريق المعالج لها جهوداً كبيرة اثمرت عن تحريكها لذراعها الأيمن والأيسر بعد توقف دام لمدة عامين ونصف منذ حدوث الجلطة الدماغية لها .

    أما عن حالتها النفسية فقد تحسنت حالة إيمان النفسية بصورة كبيرة حسب ما قالته الأختصاصية النفسية بعد عقد عدة جلسات لها وأوضحت ان إيمان تقدمت نفسيتها دون أن تأخد اية أدوية وابدت إيمان الرغبة في الكلام وفي تكملة العلاج .

    وفي النهاية يجب أن نوجه الشكر لدولة الأمارات الشقيقة وإلى الفريق الطبي المعالج لها آملين أن تعود إيمان إلى أرض الوطن بالسلامة.