البنك المركزى: البنوك تسجل أكبر زيادة سنوية لقروض غير الحكومية

    أعلن البنك المركزى المصرى فى تقاريره والتحليلات الشهرية للبيانات أن هذا العام سجلت البنوك فى مصر أعلى نسبة قروض تمت توجيهها والحصول عليها من قبل القطاعات والشركات الغير حكومية. 

    وتعتبر هذه الزيادة فى معدلات القروض هى الأعلى نسبة منذ ثورة يناير عام 2011 وصرفت هذه القروض جميعا بالعملة المحلية. 

    وقد سجلت قيمة القروض بنهاية يناير الماضى 138.2 مليار جنيه ووصلت قيمتها الأن إلى 648.9 مليار جنيه وهذا إن دل على شئ دل على عزم البنوك المصرية إعادة دعم وتمويل القطاع الخاص ومشروعاته وتراجع نسبة تمويل المشروعات الحكومية بالقروض. 

    أما عن مجالات التمويل التى تهتم بها البنوك فهى مجالات الصناعة والتجارة والزراعة والخدمات وتمويل الجهات الأجنبية العاملة فى مصر وتهتم ايضا بمنح القروض للأشخاص والهيئات المحلية الغير ساعية للربح.

    وقد سجلت الزيادة فى قيمة القروض من البنوك الموجهة للقطاعات الغير حكومية فى يناير الماضى فقط قيمة أكبر من ربع قيمة قروض العام السابق بأكمله لتسجل زيادة فى يناير قيمتها 37.9 مليار جنيه وكانت جميع القروض بالعملة المحلية. 

    وتمثل هذه الزيادة فى يناير الماضى فقط 71.6 % من الرقم الكلى للزيادة فى قيمة القروض الموجهة لجميع القطاعات سواء كانت حكومية أو خاصة والتى سجلت إجمالى 52.9 مليار جنيه وهذا إشارة إلى أن زيادة الاستثمارات الأجنبية بعد تحرير سعر الصرف أدى إلى اتجاه البنوك لإعادة تمويل القطاع الخاص.