قررت السلطات الصينية ان تقوم بالبدء فى ضبط ممارسين جراحات التجميل غير المسجلين او الذين يعملون بدون ترخيص.

    وذكرت صحيفة تشاينا دايلى أن الصين سوف تبدأ الحملة لمدة عام من الأن لضبط أى ممارس غير قانونى لجراحات التجميل. وصرحت الصحيفة ان وزارة الصحة الصينية قررت بدء الحملة لضبط جميع المخالفات من حيث الإانتاج الغير مرخص أو الدعاية غير القانونية والأجهزة التى تستخدم فى جراحات التجميل وإمدادات الأدوية.

    ويتعاون مع وزارة الصحة الصينية بعض الجهات الأخرى من مراقبى سلامة الدواء والصناعة ومراقبين على الانترنت.

    وأضافت وزارة الصحة الصينية ان عدد ممارسين عمليات التجميل المسجل فى الوزارة يقل عن ثلاثة الاف على الرغم من وجود عشرات الالاف من ممارسى عمليات الذين يعملون على ارض الواقع.

    واشارت السلطات أن الممارسين غير المرخصين هم بالفعل مسئولين عن الأخطاء والمضاعفات التى يتم الأبلاغ عنها بنسبة 60 % من اجمالى عمليات التجميل التى يتم اجراءها والكثيؤ من الحالات اصيبت بالعمى نتيجة الحقن الخاطئ فى بعض المنشأت التى لا تحمل ترخيص لذلك ترى السلطات الصينية أهمية وضع تلك المنشات فى القوائم السوداء وعقاب الشركات المتورطة فى الممارسات غير القانونية لعمليات التجميل.

    كما صرحت وزارة الصحة الصينية ان العناصر الغير مرخصة أيضا متورطة فى التصنيع الغير قانونى لعقارات التجميل.