إقتراب قيام الحرب بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية

    أعلن مون جيه إن رئيس كوريا الجنوبية صباح اليوم عن إحتمال وقوع صراع مسلح بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية على الرغم من التطورات الصاروخية النووية التى قامت بها كوريا الشمالية فى الفترة الأخيرة والتى أدت إلى موجات من الإعتراضات والإستنكار من معظم دول العالم بسبب فعل كوريا الشمالية. 

    وأشار الرئيس الكورى مون جيه إن فى تصريحاته إلى صحيفة إيديلى الإلكترونية فى كوريا الجنوبية أنه يوجد احتمال كبير بحدوث حرب وصراعات عسكرية مسلحة بين كوريا الشمالية والجنوبية تحديدا عند خط الحدود الشمالى بين البلدين وعند خط الترسيم العسكرى. 

    هذا وقد استمر الخلاف بين الشمال والجنوب الديمقراطى بكثرة ثرواته منذ عام 1953 وهذا لأن الحرب والصراعات بين كوريا الشمالية والجنوبية التى دارت فى عامى 1950 و 1953 انتهت بإقامة هدنة بين البلدين ولم تنتهى على أثر معاهدة سلام. 

    ومن الجدير بالذكر أن كوريا الشمالية قد قامت فى الفترة الماضية بإجراء أحدث تجاربها الصاروخية الأحد الماضى وهذا يعتبر تحدى واضح من كوريا الشمالية لقرارات الأمم المتحدة وخاصة مجلس الأمن وكانت التجربة لإختبار مقدرة الصاروخ على حمل رؤوس حربية نووية ثقيلة الوزن وكبيرة الحجم. 

    ويظهر إصرار كوريا الشمالية على تجاربها النووية لرؤيتها أهمية التسليح حتى تتمكن من مواجهة السياسة العدائية الأمريكية والتصدى لها بجميع الطرق الممكنة ومنها التسليح النووى.
    X