الفنان" سامو زين" من الرقة الى البلطجة وخلصانة بنجاح

    يقولون أن الفنان الحق هو من يجسد جميع الشخصيات ويبدع فيها وينجح، وهو الذي يتفاعل معه الجمهور سواء ظهر بدور الطيب أو الشرير أو الدكتور أو القاضي .

    أما أن نجد فنان بعيد كل البعد عن التمثيل، وبعيد كل البعد عن ملامح البلطجى، يبدع في دور من هذه الأدوار ويحقق نسبة مشاهدة عالية فهذا يدعو الى الاستغراب.

    هذا تحديدا ما حدث مع الفنان " ساموزين" المعروف برومانسيته العالية ورقة مشاعره وهدوء صوته وهي الصفات التى تظهر دائما في اغانيه.

    ولكننا نتفاجئنا به اثناء عرض مسلسله" طعم الحياة" والذي يظهر فيه بدور بلطجى لا يتعامل الا بالصوت العالى والمطواة ويفرض سيطرته على أهل المنطقة .

    الأمر الذي تناوله رواد موقع التواصل الاجتماعي" فيس بوك" بسخرية بعد عرض أول حلقات المسلسل والذي نال نسبة مشاهدة عالية جدا حتى أنها وصلت لأعلى نسبة مشاهدة على اليوتيوب للأعمال المصرية خلال الفترة السابقة.

    مما جعل ساموزين يعلق على هذا الأمر " بأنه بعد فضل الله عليه وعلى طاقم العمل نجحوا نجاح ساحق وأنهى كلامه بجملة" خلصانة بنجاح".

    يذكر أن الفنان" ساموزين" قد جسد أكثر من 20 شخصية في هذا العمل الفنى والذي شاركته بطولته الفنانة" علا غانم" والفنان" أحمد هارون" وعدد كبير من النجوم.

    فهل سيستمر الفنان " ساموزين" في التمثيل أم سنراه يعود مرة اخرى لألبوماته فقط بعد كم السخرية التى تعرض له مسلسله؟