الناشط الشميري يختطف على يد مسلحون من حزب الإصلاح

    انتشر خبر اختطاف الناشط السياسي الشميري على مواقع التواصل الإجتماعي على يد مسلحون من حزل الإصلاح التابع لدولة اليمن، يعتبر عبدالستار الشميري إحدى نشطاء الحزب السياسي في اليمن وهذا بسبب أنه قام بإنتقاد السياسة التي يتبعها حزب الإصلاح وهذا من حيث إدارة المعركة السياسية التي تتسم بالشدة، والتي تتصف بأن حزب الإصلاح يرغب في هيمنة القرارات التي تتخذها تعز، وقد قام الشميري بإتهام الحزب بأنه السبب فيكل ما يحدث في تعز من الانفلاتات الأمنية التي تواجهها تعز.

    وأكج الشميري على أن حزب الإصلاح يرغب في تفويض السلطة المحافظة والعمل على تقويض السلطات المحلية التابعة للمحافظة، والقيام بتحويل الجيش الوطني إلى محافظة الميليشيا بدلا من مدينة تعز.

    وقد أكد أن حزب الإصلاح يقوم بالعديد من الأعمال التي لا تختلف عن أعمال الإرهاب التي تقوم ضد مدينة تعز وأبنائها الموجودين في الدولة، ولهذا فقد قام أكثر من شخص مسلح بالقيام بإختطاف الشميري من محل إقامته حتى يقضوا على الأقاويل التي تحكي من حولهم بسبب هذا الزعيم.

    فقد يعتبر حزب الإصلاح من الأحزاب التي تشكل خطر على المدينة، ويجب أن تقوم الشركة بالبحث عن الشميري حتى يعود إلى منزله ويتخلصون من أي مشاكل من الممكن أن تحدث بسبب خروجه خارج المنزل وتعرضه إلى الإختطاف.
    X