سجائر لايت الخفيفة أكثر ضررآ من السجائر الاخري

    الكثير من مدمنى السجائر يظنون أن تناولهم للسجائر اللايت سوف يقلل الضرر لهم عن شرب السجائر العادية و لكن هذا الذى ثبت عدم صحته بتاتآ من قبل دراسة أمريكية حديثة .

    أشارت الدراسة ان السجائر اللايت المسمية بالسجائر الخفيفة تضر الجسد أكثر وتزيد النسبة للتعرض لمرض سرطان الرئة , فبعد الدراسات والأبحاث وجد علاقة بين إرتفاع نسبة الإصابة بسرطان الرئة والطلب الزائد على السجائ اللايت.

    وذكر العلماء ان السبب فى جعل السجائر اللايت او السجائر الخفيفة فى زيادة ضررها هو ثقوبها التى بها للتهوية و انها تحتوى على قطران منخفض والذى يمنح المواطنين الطمأنينة فى إنه أقل ضررآ ولكن هذا القطران المنخفض ينتج مواد مسممة تساعد على وصول الدخان إلى أعمق جزء من الرئة وبالتالى يسبب سرطان الرئة بصورة سريعة .

    بعد هذه النتائج لا يمكننا وصف هذه السجائر بالخفيفة أو اللايت لانها السبب الأكبر فى مرض سرطان الرئة بين المدخنين لها .

    أيضا لابد من إقامة أبحاث كثيرة لدراسة إذا تم تقليل أو منع ثقوب التهوية فى السجائر لن يساهم فى زيادة أعداد مدمنى السجائر .

    كذلك كشفت دراسة طبية أن السجائر الإلكترونية أيضا تحتوى على مادة كيمائية سامة تؤدى إلى سرطان المثانة .

    فى النهاية لصحة أفضل لابد أن نساهم جميعا فى الإقلاع عن التدخين بكل أنواعه .