ميادة الحناوى تكشف عن سبب طردها من مصر

    صرحت الفنانة الكبيرة ميادة الحناوى فى برنامج عائشة بالتليفزيون التونسى بانها تتمتع بصحة جيدة بعد الشائعات التى أطلقت عليها لظهورها نحيلة وفقدت الكثير من الوزن ولكنها فقط خضغت لحمية غذائية لانقاص الوزن. 

    وأشارت ميادة أن من أكتشفها كان الموسيقار العظيم محمد عبد الوهاب وكان قد استمع الى صوتها وصوت أختها فاتن عندما كان يصيف بسوريا ودعاها الى مصر وتبناها فنيا وتم تحضير أغنية فى يوم وليلة لها بكلمات الشاعر حسين السيد لتفاجأ بعدها بسماع الأغنية بصوت الفنانة وردة وترحيلها من مصر بناء على طلب نهلة القدسى زوجة محمد عبد الوهاب وقد طلبت ذلك من وزير الداخلية النبوى اسماعيل لأن اهتمام عبد الوهاب بها أثار غيرة زوجته ليتم ابعادها عن مصر لمدة 13 عام.

    وأشارت ميادة أنها أكملت مسيرتها الفنية فى سوريا مع بليغ حمدى بعد قدومه لدمشق وقدما أفضل الأغانى ومنها أغنية "أنا بعشقك" وأغنية "الحب اللى كان" واستكملت مسيرتها الفنية وسافرت الى اليونان لتسجيل أغانيها وأشادت ميادة بدور المنتج الكبير محسن جابر لأنه كان يجمع أعظم المنتجين والملحنين حولها ومنهم حلمى بكر والموجى وغيرهم الكثيرين.

    وصرحت ميادة بأن أكثر القرارات التى ندمت عليها فهو قرار الزواج ومن بعده أنها لم تقوم بتقديم أعمال سينمائية مثل فنانين جيلها مثل صباح وشادية ولكن الفرصة لم تكن مهيئة لذلك.