مشروعات للشباب لمقاومة البطالة في مصر

    وعد السيد الرئيس "عبد الفتاح السيسي"، بمنح ترخيص عربة للمأكولات السريعة لفتاة، مما خلق الأمل في أفئدة الكثير من الشباب للبدء في مشاريع صغيرة معتمدين على دعم رئيس الجمهورية لهم ومحاولة منهم للقضاء على البطالة المتزايدة.

    فلقد حصلت الفتاة "ياسمين رحيم" المعروفة بفتاة "عربة البرجر" على ترخيص مؤقت لبدء مشروع مطعم متنقل في حي النزهة بالقاهرة، ليمنح ذلك الألاف من الشباب الأمل في الحصول على فرصة عمل حرة بعيدًا عن الوظائف الحكومية.

    فهناك أكثر من 25 عربة متواجدين في المنطقة المحيطة بمؤتمر الشباب الذي حضره سيادة الرئيس، لصنع المأكولات السريعة والمشروبات الساخنة دون تراخيص عمل، إلا ان تلك العربات أصبحت مصدر دخل رئيسي لأصحابهم الذين لا يملكون وظيفة.

    فعربات الطعام هي عربات معدة للطهي ولبيع الوجبات الجاهزة، كما ان هناك عربات معدة للمثلجات، ومنها ما هو معد بمطبخ صغير لإعداد كافة انواع الاكلات السريعة والساندويتشات.

    وانتشر هذا النوع من العربات مؤخرًا، حيث ارتبطت تلك العربات بظاهرة الوجبات السريعة في أماكن الترفيه والمفتوحة مثل كورنيش النيل أو الحدائق أو النوادي وغيرها من المناطق التي لا توجد به خدمات مباشرة، وسبب انتشار تلك العربات انها مشاريع غير مكلفة ويمكن التنقل بها بسهولة، وهذا على عكس محاولة افتتاح مطعم وهو مشروع مكلف للغاية، لذا لجأ الكثير من الشباب لإقامة هذا المشروع، وأكثر ما يؤرقهم اليوم، أنهم لا يملكون تراخيص عمل تضمن لهم العمل بأمان وتضعهم تحت رقابة وزارة التموين والصحة.